الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير

سلطنة عمان
نبذة عن الوطن
اكتشف عمان

اتصل بنا
مواقع تهمك
الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 

 

 





فتاوى وأحكام




ما قولكم في امرأة كبيرة في السن ولكنها تستطيع المشي قرابة ثلاثة كيلومترات أو أكثر وهي تنوي تأجير حجة عن نفسها لعدم تمكنها من تأدية الفريضة عن نفسها وذلك لسبب لم تبح به ؟

الجواب :
من كان قادراً على أداء هذه الشعيرة المقدسة بنفسه فلا يسمح له أن يؤجر غيره عن ذلك مع عدم الحيلولة بينه وبين أداء هذه الفريضة بأي مانع . عليه أن يؤديها بنفسه . أما العاجز فنعم ، له أن ينيب غيره لأجل حديث المرأة الخثعمية التي جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلّم فقالت له : يا رسول الله إن فريضة الله على عباده في الحج أدركت أبي شيخاً كبيراً لا يستطيع الثبوت على الراحلة أفأحج عنه ؟ فقال لها النبي صلى الله عليه وسلّم : أرأيت أن لو كان على أبيك دين فقضيته أكان ذلك مجزياً عنه ؟ فقالت : نعم . فقال : فذاك ذاك . فهكذا شأن هذه الشعيرة يمكن أن يؤديها الإنسان عمن كان عاجزاً ولو كان حيا . أما القادر فلا ، فلا يؤديها عنه غيره وإنما يؤديها بنفسه ، والله تعالى أعلم .



في حالة منع الشرطة من الوقوف في المزدلفة وكذلك في حالة استعجال الشرطة للشخص الواقف للمبيت في المزدلفة بالذهاب وتهديدهم بسحب سيارته قبل صلاة الفجر ، ماذا يفعل في هذه الحالة ؟

الجواب :

من ضاق به الأمر فله أن يغادر أرض المزدلفة بعد غروب القمر كما جاء في حديث أسماء رضي الله تعالى عنها فإنها قالت : إن رسول الله صلى الله عليه وسلّم أباح للظعن عندما قال لها غلامها يا هنتاه ما أرانا إلا غلسنا فقالت له : إن رسول الله صلى الله عليه وسلّم أباح للظعن .
ومعنى ذلك أن النبي عليه أفضل الصلاة والسلام أباح للضعفاء أن يتقدموا ، وقد قيد هذه الإباحة حديث أسماء بأنها كانت تراقب القمر حتى غرب القمر ، فلما غرب القمر أمرت غلامها أن ينتقل بها إلى منى .
وجاء في حديث ابن عباس رضي الله تعالى عنهما ما يدل على أن هذه رخصة لجميع الضعفاء فقد قال : أنا ممن قدّم رسول الله صلى الله عليه وسلّم في ضعفة أهله . كان من الضعفاء لأجل صغر سنه ، كان من الذين قدمهم النبي صلى الله عليه وسلّم من ضعفة أهله . وعندما يكون الإنسان واقعاً في مثل هذا الحرج فحكمه حكم الضعيف له أن يتقدم بعد غروب القمر . يبقى بعض الوقت بقدر مستطاعه ثم بعد ذلك يذهب إلى منى ، والله تبارك وتعالى أولى بعذره .


السؤال

في اليوم الثاني عشر الكثير من الناس وبسبب الزحام تبدأ سياراتهم تتحرك عندما ينتهون الرمي ولكن تغرب عليهم الشمس وسياراتهم لا تزال في حدود منى إلا أنهم قد تحركوا فهل يلزمهم أن يبيتوا اليوم الثالث عشر أم لا ؟

الجواب :
هكذا المشهور أن من غربت عليه الشمس فليبت مكانه ، ولكن بما أنهم متحركون وإنما حبسهم حابس وهم في طريقهم فنرجو أن يكونوا في حكم من خرج لأنهم نووا الانتقال .

السؤال

علي مبلغ من المال ولا أملك ضماناً له ولكن تتوفر لدي الوسيلة للذهاب إلى الحج وأملك ما يكفي لأهلي في غيابي ، فهل أحج ؟

الجواب :

أولاً قبل كل شيء من كان عليه دين فإن قضاء الدين هو أولى من أن يعنى بالحج ، إذ الحج إنما هو واجب على المستطيع ، ومن كان مشغولاً بفريضة أخرى فليس بمستطيع لا يستطيع أن يؤدي معها هذه الفريضة .
وأداء الدين لأهله فريضة . وتسيير حقوقهم إليهم من الفرائض فلا يقدم الحج على ذلك وإنما يقدم ذلك على الحج .
هذا من ناحية ومن ناحية أخرى قد يكون هذا الدين ديناً ربوياً والدين الربوي يجب على الإنسان أن يتخلص منه قبل أن يفد على الله لأن الله تبارك وتعالى إنما يتقبل من المتقين ، ومن كان متلسباً برجس فعليه أن يتطهر من رجسه ليفد على الله تبارك وتعالى وهو طاهر .
وإن كان الدين غير ربوي وكان عنده وفاؤه وكان مسجلاً أي مضموناً بحيث هنالك وثيقة بيد الدائن يتمكن من خلالها أن يسترد حقه وكان عند هذا المدين وفاء والدائن راض بأن يذهب إلى الحج ، أو كان دينه لم يحضر بعد بأن يكون مؤجلا ففي هذه الحالة لا مانع من ذهابه إلى الحج ، والله تعالى أعلم .


يجيب عن أسئلتكم
سماحة الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي
المفتي العام للسلطنة

أعلى





(النيرات المنيرات)
*أم كلثوم بنت الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

هي أم كلثوم بنت محمد بن عبدالله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي الهاشمية القرشية ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وأمها هي: خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي بن كلاب القرشية أم المؤمنين رضي الله عنها من أشراف قريش وأكثرهم مكانة ومالا.
ميلادها رضي الله عنها وحياتها في بيت النبوة
ولدت أم كلثوم رضي الله عنها قبل النبوة بمكة ونشأت وترعرعت في أحضان أبويها وأخواتها وعاشت معهم في سعادة غامرة حتى بلغت مشارف الشباب وقد تربت على الطهر والصدق والفضيلة في أسرة تقدس الشرف والفضيلة والإحسان إلى الضعفاء.
زواجها من عتيبة بن أبي لهب ثم طلاقها منه
تزوجت أم كلثوم قبل النبوة من عتيبة بن أبي لهب كما تزوجت أختها رقية عتبة ابن أبي لهب فلما بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم برسالة الإسلام وأنزل الله تعالى ((تبت يدا أبي لهب وتب*ما أغنى عنه ماله وما كسب*سيصلى نارا ذات لهب*وامرأته حمالة الحطب*في جيدها حبل من مسد).
قال له أبوه أبو لهب:
رأسي من رأسك حرام إن لم تطلق ابنة محمد... فطلقها دون أن يدخل بها كما فارق أخوه عتبة رقية أختها أيضا دون الدخول بها. وقد ذكر أن أم جميل بنت حرب حمالة الحطب قالت لابنيها عتبة وعتيبة: إن رقية وأم كلثوم قد صبئتا فطلقاهما. ففعلا ذلك. هذا وقد فارق عتبة رقية دون أن يؤذيها أو يؤذي النبي صلى الله عليه وسلم ,أما عتيبة فقد جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقال له حين طلق أم كلثوم: كفرت بدينك وفارقت ابنتك لا تحبني ولا أحبك ثم سطا عليه فشق قميصه فدعا عليه النبي صلى الله عليه وسلم وقال: (اللهم ابعث عليه كلبا من كلابك).
فاستجاب الله تعالى دعوة حبيبه ونبيه محمد صلى الله عليه وسلم وافترس الأسد عتيبة وهو في تجارة له بالشام.
*بعثة رسول الله صلى الله عليه وسلم وإسلامها مع أمها وأخواتها*
هذا وقد أسلمت أم كلثوم رضي الله عنها حين أسلمت أمها وأخواتها وبايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم بيعة النساء وهي (ألا يشركن بالله شيئا ولا يسرقن ولا يزنين ولا يقتلن أولادهن ولا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهن وأرجلهن ولا يعصين النبي صلى الله عليه وسلم في معروف...) إلى غير ذلك من العهود التي أخذتها المسلمات المؤمنات على أنفسهن.
جهادها مع أمها وأخواتها رضي الله عنهن في شعب أبي طالب
هذا وقد حضرت أم كلثوم رضي الله عنها مع أمها وأخواتها رضي الله عنهن حصار المسلمين في شعب أبي طالب وظلت تجاهد معهن حتى انتهى الحصار ثم توفيت أمها أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها متأثرة بجهادها بعد ذلك بمكة وقد تخطت الستين من عمرها ورجعت إلى ربها راضية مرضية وقد وعدها على لسان رسوله جبريل عليه السلام ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب.
هجرتها إلى المدينة مع اسرة رسول الله صلى الله عليه وسلم
ظلت أم كلثوم حزينة على فراق أمها الطاهرة سيدة نساء العالمين ثم هاجرت رضي الله عنها مع إخوتها الى المدينة حينما هاجروا إليها بأمر من الله ورسوله وظلت مقيمة مع النبي صلى الله عليه وسلم حتى توفيت أختها رقية بعد غزوة بدر ودفنت بالمدينة.
إعداد/أم الزبرجد الشيبانية.

أعلى






من كنوز الكلام

* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( من سبح الله تعالى دبر كل صلاة ثلاثا وثلاثين، وحمد الله ثلاثا وثلاثين، وكبر الله ثلاثا وثلاثين، وقال تمام المائة: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر).رواه مسلم.
دبر: عقب أي بعد ... زبد البحر: الرغوة التي توجد فوق مياه البحر.
* عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ‏"‏ من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شىء قدير ‏.‏ في يوم مائة مرة‏.‏ كانت له عدل عشر رقاب وكتبت له مائة حسنة ومحيت عنه مائة سيئة وكانت له حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي ولم يأت أحد أفضل مما جاء به إلا أحد عمل أكثر من ذلك ‏.‏ ومن قال سبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة حطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم.
عدل عشر رقاب: أجر عتق عشر رقاب .. حرزا : حصنا منيعا ووقاية . . . حطت: وضعت عنه أى محيت ... زبد البحر: الرغوة التي توجد فوق مياه البحر.
* عن مصعب بن سعد قال: حدثني أبي قال، كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ‏"‏ أيعجز أحدكم أن يكسب كل يوم ألف حسنة‏"‏ ‏.‏ فسأله سائل من جلسائه: كيف يكسب أحدنا ألف حسنة قال ‏"‏ يسبح مائة تسبيحة فيكتب له ألف حسنة أو يحط عنه ألف خطيئة. رواه الإمام مسلم .
التسبيحة : قول سبحان الله .
* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم: "من اغتسل يوم الجمعة ثم أتى الجمعة فصلى ما قدر له ثم أنصت حتى يفرغ الإمام من خطبته ثم يصلي معه غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى وفضل ثلاثة أيام". رواه الإمام مسلم
فضل : زيادة
* عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ‏"‏ ألا أدلك على كلمة من كنوز الجنة - أو قال - على كنز من كنوز الجنة ‏"‏ ‏.‏ فقلت بلى ‏.‏ فقال ‏"‏ لا حول ولا قوة إلا بالله ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم
* عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال: قال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم : - "ما من امرئ مسلم تحضره صلاة مكتوبة فيحسن وضوءها وخشوعها وركوعها إلا كانت كفارة لما قبلها من الذنوب ما لم تؤت كبيرة وذلك الدهر كله". رواه الإمام مسلم
كفارة : أي استغفارا والكفارة هي ما يستغفر به الآثم من صدقة أو صوم حتى يغفر الله له ذنبه.
* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ‏"‏ من قال حين يصبح وحين يمسي سبحان الله وبحمده مائة مرة‏.‏ لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به إلا أحد قال مثل ما قال أو زاد عليه ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم
* عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ ألا أخبرك بأحب الكلام إلى الله ‏" ‏.‏ قلت : يا رسول الله أخبرني بأحب الكلام إلى الله ‏.‏ فقال ‏"‏ إن أحب الكلام إلى الله سبحان الله وبحمده ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم
* عن معاذ بن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم : "من أكل طعامًا ثم قال: الحمد لله الذي أطعمني هذا الطعام ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة، غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن لبس ثوبًا فقال: الحمد لله الذي كساني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة، غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر".رواه الإمام أحمد بن حبنل

* عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ‏"‏ لله تسعة وتسعون اسما من حفظها دخل الجنة وإن الله وتر يحب الوتر‏"‏ ‏.‏ وتر: أي واحد .

* عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم لا يقوم من مجلس إلا قال: "سبحانك اللهم ربي وبحمدك، لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك". وقال: "لا يقولهن أحد حيث يقوم من مجلسه إلا غُفر له ما كان منه في ذلك المجلس".* رواه الحاكم

* عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله ما لقيت من عقرب لدغتني البارحة قال ‏"‏ أما لو قلت حين أمسيت : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ، لم تضرك ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم
عن خولة بنت حكيم السلمية رضي الله عنها أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ‏"‏ إذا نزل أحدكم منزلا فليقل : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ‏.‏ فإنه لا يضره شيء حتى يرتحل منه‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم.
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من قرأ عشر آيات أربعاً من أول البقرة وأية الكرسي وآيتين بعدها وخواتيمها لم يدخل ذلك البيت شيطان حتى يصبح" رواه الطبراني والحاكم .
خواتيم سورة البقرة : الآيات ( 284 - 286 ) .
* عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال ‏"‏ من قال حين يسمع المؤذن: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله، رضيت بالله ربا وبمحمد رسولا وبالإسلام دينا‏.‏ غفر له ذنبه ‏" رواه الإمام مسلم.
* وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول صلى الله عليه وسلم: " أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن؟ ، قالوا وكيف يقرأ ثلث القرآن ؟ قال صلى الله عليه وسلم " قل هو الله أحد " تعدل ثلث القرآن " "رواه مسلم ".
* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ‏"‏ ‏.‏ رواه الإمام مسلم
* وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من القرآن سورة ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له وهي تبارك الذي بيده الملك" رواه أبو داود والترمذي.
ناصر عبد الفتاح


أعلى





أَيُّهَا الدَّاعِي إِلىَ اللهِ

أيُّهَا المُغَبِّر أَقْدامَهُ فِي تُرابِ الهِجْرةِ..
يَا مَنْ لَفَحَتْهُ شَمسُ المَسِيرِ..
إِلَى منْ جَعَلَ مِنْ دَمِهِ زَيْتَ الْقَناَدِيلِ..
وَمِنْ دَمْعِهِ رُواءَ تُرْبَةِ الْخَيْرِ..
مِا أَكْثَرَ الْعَقَبَاتِ التِي تُحَاوُل عَرْقَلَتُكَ فِي المَسِيرِ..
تُؤْذِيكَ الْقَوافلُ المَاضِِيَة مَعَكَ، عِنْدَمَا يَتَسَاقَطُ مِنْهَا الدُّعَاةُ..
لا تَحزنْ مِمَّنْ فَهٍمَ مِنَ الدِّينَ ظَاهِره وباَطِنهُ مُبَعْثَر الحاجيّات..
إنْ صدقَ النيّةَ عَادَ لِلَّهِِ يُرَتِّبُ حَاجِيَّاتِهِ حَتىَّ لاَ تَتَسَاقَط وَتُعَرْقِلَهُ فِي الْمَسِيرِ..
لاَ تَحْزَن مِنَ الَّذِينَ جَعَلُوا دَعْوَتَهُم "شِدَّة" شَدَّتْ رِقَابَ النّاسِ؛ فَضَاقَتْ نُفُوسُ النّاس ِلِيَكْرَهُوا أهْلَ الدِّينِ، عِندَمَا يَصدقُونَ النَوايا في سعيِهم للهِ سَيُقَيِّضُ اللهُ لهم رحماء باعُوا العمرَ للهِ.
لاَ تحزن ممن "صَبَّ" معانيَ الدينِ فِي قوالب هواه، وعلى حسبِ مفهوم عقلهِ دون العودةَ للحقِّ؛ فالحقُّ حَقَّ، ولا يَحِقّ إِلاَ الحقّ.
لا تحزن ممن تنهشهُمُ الغيرةُ لأنْ يعلو صيتُك لأنّ اللهَ أَكْرَمَك بِذَا وَذَا ، فقد رُفعت الأقلام وجفَّت الصحف، إن شاءَ اللهُ لكَ الخير فلاَ رادَّ لفضلهِ، وَإِن لمْ يشأ الله فلا معطٍ لما منع، فلا تحزن ذاك أنَّ الشمسَ في روُحِكَ أَشْرقت فمنْ يحجبْ نورَ الشمسِ لِيَحْرِمَ الناسَ الدفءَ والضياءَ، وإن حجبُوا شمسَكَ بغيومِ أحْقَادِهم أظلمتِ الحياةُ؛ حينها تكون قد بدّدت كلَّ الغيومِ بِجِهَادِكَ وإخلاصِكَ للهِ فإِيَّاكَ أَنْ تحزن.
لا تحزن إن حانتْ ساعةُ تمحيصِ النَّفسِ بالمالِ فرأيت الشُّحَّ ثوبَ البعضِ؛ ذاك أنَّ ثوبَ إيمانهم قصُرَ؛ فتعرّتِ النفسُ فألبسوها ثوب الشُّحِ، وتيقن أنّ هناكَ من يبيع روحَه وماله وولده لله وحده.
لا تحزن إذا ما رأيتَ من الدُّعاةِ منْ جعلَ دعوتهُ "حَصَّالةَ" رزق؛ فسقطت هيبته بين الناس، وكثّرَ القيل والقال، يمرُّ العامُ دون ندوة أو محاضرةٍ واحدة لله؛ فكل كلمة دعوة غدتْ بدرهم! فكيف تتجلى لك الأنوار؟! وكيف وأنت تستمع للدرس أن تلامس الحروف قلبك فتغدوا كالغدران تجري بين حناياك فتسكن سكون المتبتلِ الذي يُصْغي لترتيل صلاة الجدول؛ فإذا هو الآذان صاغية لهذا الخرير.
إِنَّ المؤمنَ الحق كالمنارةِ، لا يعلو منها إلاَّ "اللهُ أكبرُ" ولم تفتحْ المنارةُ فِيها يوماً للمالِ؛ غيرَ أنَّها تُهذبُ بالصبغِ والتنظيفِ والعنايةِ؛ وهذا قدرُ الذين جعلوا من الدعوة ما للدعوةِ منْ حصيلةِ رزقٍ، والمؤمنُ كالقبةِ حوى قلوبَ الناسِ جميعاً، وعندما تقلبُ القبة وتحوي المالَ لا يبق للناسِ سوى رأسها المدبّبِ أو المُحَدَّبِ؛ فكم من الناس ستحوي؟!
في مجلسِ الداعي، تجلسُ كأنَّ على رأسكَ الطيرَ، ذاكَ أنَه تَفضَلَ عليكَ بوقتهِ وعلمهِ وراحتهِ، نفض كل علائقِ الدنيا، وتعلقت روحه بالسمو إذ أخلصت لله هذا العطاء دون مقابل ماديّ؛ فتراهُ يَنْثُرُ الحرفَ كاُلدُّرّ المكنون، وما أنْ يصلَ إليكَ حتى يتحوّلُ إلى حمامٍِ أبْيَضَ يحملُ روحَكَ إلىَ السموات العليَّةِ؛ وكلَّما سما سموت معهُ حتى تغيبَ عن العالمين حيث ارتقتْ حروفه؛ حينها تَنْبُتُ لِروُحكَ أجنحةٌ، تظلُّ ترفُّ في الفضاءِ الإيمانيِّ الرحيبِ.
إنَّ الكلمةَ إذَا أُخْلِصَتْ للهِ جَلاَّهَا النورُ فَسَحَرَكَ..
أثْوَابُها الربيعُ الفاتنُ كربيعِ قلبِ المؤمنِ..
تخْطفُ بصرَك كعصا النَّجْمِ السِّحْرِيَّةِ؛ فترحلُ روحك حيثُ هالةِ النُّورِ تجلتْ منْ قلب الداعيةِ، وتعلو حيثُ ترَبَّعَ البدْرُ فيِ عرشِ السماءِ، بينما تتوضأ جوارحك بتلك الساقية التي جرت من حرف الداعي بين حناياكَ؛ فإذا الماء الطهور يتقاطرُ منْ أعضائك؛ حتى إذا أشتد تلاحم الكلمة بالروح هوى القلب ساجدا واجداً، وأنّى لك أن تلمسَ هذا ممن يُعْطِيكَهُ بدرهمٍ! فيخفت نور الكلمة حتى يغدو كنقطة علاها دخان موقدٍ! وأنّى أن تحلِّقَ في السماء مع الكلماتِ وقيدُ المادةِ ربط بعمود قلب الداعي!
وأّنَّى أن تغتسل بسواقي حروفه القلوب أو تتوضأ الجوارح، وسدُّ المادة حال بينها وبين ما تشتهي! ستلوكُ العذابَ في قلبِكَ.
انظر لذاك الدّاعي الذي أتى ينشرُ النورَ لله وحدهُ ترى ثَوْبهُ كالسحابِ، ومَا أنْ يبدأَ حديثَهُ حتى يبرقُ القلبُ ويرعدُ، فإذا السقاء صيِّباً نافعا ينسكبُ على قلبكَ؛ لينبتَ من كلِّ زوجٍ بهيجٍ، تراه شامخاً كالطودِ، عظيما متعاليا كرفعةِ السَّماءِ، وترى عمامتهُ هي لونُ الطهرِ ذاتهُ.
وتظلُّ تبكي عندما تغدو الدعوة بدرهم! ذاك أن المادة كالإخطبوطِ تمدُّ أذرعها حتى تقيدَ الإنسانَ فيغدوا أسيرَها.
لا تحزن فعسى الله أن يهبهم أهل النصح والرشاد فيعودون كما كانوا، كقطعِ من سحابِ.
إنَّ في طريق الدَّعوةِ طُرُقاً؛ فالزمْ ما طَرَقَ فؤادك باليقينِ.
لا تحزن؛ فألف قلبٍ كأنتَ تجلّتْ لهُ الحقائقُ، وعرف الطريق، وأطرقَ في الحياةِ مُتَاَمِّلاً، وعاَد مُتَاَلِّماً مُأمِّلاً ..
فَلِكُلِّ بَارِقَةٍ رعُودٌ؛ عندما يَلْتَحِمُ مسيرَنَا وإِلى اللهِ بصدقِ النَّوايا نعودُ.

ام عام الدهمانية

أعلى


الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير



 

.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept