الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير
أشــرعــة

الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 








"24" لوحة تتناول فن الحروفيات المعاصر
عبدالله البوسعيدي يفتتح معرض الخط العربي لثلاثة تشكيليين عمانيين ببيت مزنة

كتب - إيهاب مباشر:تحت رعاية معالي السيد عبدالله بن حمد البوسعيدي رئيس جهاز الرقابة المالية للدولة، افتتح مساء أمس معرض الخط العربي المشترك للفنانين عبدالناصر الصايغ ومحمد فاضل ومحمد الصايغ.
ضم المعرض أربعا وعشرين لوحة تناولت فن الحروفيات، بعضها اعتمد على الألوان والبعض الآخر اعتمد على الأشكال المتعددة، فيما اشتملت أخرى على مياه الزعفران وبعض الملصقات مثل الفسيفساء.
حروف متراقصة
قدم الفنان التشكيلي عبدالناصر الصايغ تسع لوحات جديدة تعتبر من فن الحروفيات المعاصر، سبع لوحات منها ضمت آيات القرآن الكريم، فيما جاءت لوحة منها على شكل سفينة والأخرى كانت عبارة عن حروف متراقصة.
والفنان التشكيلي عبد الناصر الصايغ حائز على عدة جوائز، كما أنه حاز أيضا المراكز الأولى في مسابقات الحروفيات بالإضافة إلى مشاركته في عدة معارض خارجية، ويتميز بأنه يشتغل على الألوان المائية.
شارك الفنان التشكيلي عبدالناصر الصايغ في معرض آرت باريس في أبو ظبي، وقد كان الفنان التشكيلي العماني الوحيد المشارك بهذا المعرض في فن الحروفيات.
حروف العصافير
يتميز الفنان التشكيلي محمد الصايغ باشتمال لوحاته على عدة أساليب فنية، فبعض لوحاته المشاركة بالمعرض تعتمد على الألوان، فيما يعتمد في غيرها على أشكال متعددة ترسم بالحروفيات وهذا يتبين من خلال لوحاته التي ترسم أشكال الطيور مثل العصافير بالحروف، ويتميز محمد الصايغ عن غيره من الفنانين التشكيليين الذين يعملون في مجال فن الحروفيات بأنه يتناول الألوان الأسود والرمادي والذهبي، وهو بهذا يمثل المدرسة الكلاسيكية في فن الحروفيات، ومع تقدم وتطور العصر تجده قد تجدد بألوانه التي تناسب العصر الحديث بألوان متجددة جدا، ويشارك الفنان التشكيلي محمد الصايغ في معرض بيت مزنة بثماني لوحات حروفية، توضح مدى تلاعبه بالأشكال التي يحولها إلى حروف.
ماء الزعفران
أما الفنان محمد فاضل فله أسلوبه المميز لما يخص استخدامه لماء الزعفران الذي يستخدم في بلدان الخليج العربي كتوابل محببة، وماء الزعفران يعطي اللون البرتقالي، وقد استخدم الفنان التشكيلي محمد فاضل عيدان القرفة في قلب حروفياته بلوحاته المشاركة في هذا المعرض.
وحروفيات التشكيلي محمد فاضل تتداخل فيها مواضيع مختلفة لبعض الملصقات مثل الفسيفساء، يستخدم فيها اللونين الأبيض والأزرق اللذين يرجع استخدامهما إلى العصور الإسلامية.
ويشارك محمد فاضل في معرض الخط العربي المشترك بيت مزنة بسبع لوحات تستخدم اللونين البرتقالي والبني.


أعلى





أكدت على تعزيز مفهوم صناعة الترجمة وتفعيل التبادل الثقافي
اختتام ندوة "تفعيل الترجمة والنشر في منطقة الخليج" بتوصيات فاعلة

كتب - إيهاب مباشر:اختتمت صباح أمس الندوة شبه الإقليمية حول (تفعيل الترجمة والنشر في منطقة الخليج) التي عقدت في الفترة من التاسع عشر وحتى الحادي والعشرين من أكتوبر الجاري بتنظيم من الأمانة العامة للجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم وبالتعاون مع المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (أيسيسكو)، وبمشاركة خبراء مختصين في مجال الترجمة والنشر من دول الخليج والجمهورية اليمنية، إضافة إلى خبراء من جامعة السلطان قابوس ووزارة التعليم العالي ووزارة التربية والتعليم.
وهدفت الدورة إلى تحقيق العديد من الأهداف على رأسها تطوير واقع الترجمة والنشر في المنطقة بما يلبي حاجاتها العلمية للتطوير والمشاركة في البناء الحضاري والتنمية المستدامة، والاطلاع على أهم المتغيرات الدولية والإقليمية المؤثرة في حركتي الترجمة والنشر، والوقوف على أبرز المعوقات التي تقف في طريقهما إقليمياً. وقد دارت محاور الندوة حول علاقة الترجمة بالتنمية، وواقع حركة الترجمة في السلطنة ومنطقة الخليج، وعرض تجارب متطورة في مجالي الترجمة والنشر.
"13" ورقة عمل
وقد اشتملت الندوة خلال أيام انعقادها على خمس جلسات قدمت خلالها ثلاث عشرة ورقة عمل تضمنت الجلسة الأولى ثلاث أوراق، الورقة الأولى حملت عنوان (من مشكلات الترجمة الأدبية) قدمها الأستاذ الدكتور عدنان خالد عبدالله، الخبير الخارجي من جامعة الشارقة، فيما جاءت الورقة الثانية تحت عنوان (ترجمة حول كتاب العولمة) قدمها الدكتور مشعل فهم محمد السلمي، عضو هيئة التدريس بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة بالمملكة العربية السعودية، وكانت الورقة الثالثة بعنوان (صناعة الترجمة وأهميتها في التنمية .. سلطنة عمان نموذجا) قدمها الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي الأستاذ المساعد بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس.
وقد تلتها الجلسة الثانية واشتملت على ورقتي عمل، الأولى قدمها الدكتور عبدالقادر عقيل محمد صالح رئيس تحرير مجلة (هنا البحرين) بوزارة الإعلام البحرينية وحملت عنوان (تجربة مملكة البحرين) تبعتها ورقة ثانية مقدمة من راشد بن سعيد الذهلي الطالب بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، عضو جماعة الترجمة وكانت ورقته بعنوان (التجارب العمانية في الترجمة).
واشتملت ندوة تفعيل الترجمة والنشر في منطقة الخليج، في يومها الثاني على ثلاث جلسات، الجلسة الأولى تضمنت ثلاث أوراق عمل، ورقة قدمها الدكتور هلال بن سعيد الحجري الأستاذ المساعد بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، بعنوان (عمان في الوثائق الإنجليزية) وورقة بعنوان (تجارب متطورة في الترجمة) قدمها الدكتور شهاب محمد عبده غانم من دولة الإمارات العربية المتحدة، وكذلك ورقة مقدمة من الأستاذ الدكتور محمد سعيد محمد البلوشي من دولة قطر بعنوان (تجربة دولة قطر)، فيما اشتملت الجلسة الثانية من جلسات اليوم الثاني على ثلاث ورقات، الأولى أتت تحت عنوان (المترجم، الناشر، القارئ) قدمها الدكتور عبدالوهاب طاهر محمد من الجمهورية اليمنية الشقيقة، والورقة الثانية قدمها جمال بن خالد الغيلاني مدير دائرة النشر العلمي والمعلومات بجامعة السلطان قابوس، وكانت بعنوان (لمحات عن النشر في عمان) والورقة الثالثة أتت تحت عنوان (النشر آفاقه وتحدياته في دول الخليج) قدمتها الدكتورة طاهرة بنت عبدالخالق اللواتية، باللجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم. فيما تناولت الجلسة النهائية من جلسات اليوم الثاني، وهي الجلسة الخامسة ورقتين بحثيتين، الأولى بعنوان (القوانين والأنظمة والتشريعات وحقوق الملكية الفكرية العالمية والإقليمية) قدمتها الدكتورة حياة كاظم حيدر من دولة الكويت، أما الورقة الثانية والأخيرة لليوم، فقدمها الدكتور يحيى بن حبيب الحراصي من شئون البلاط السلطاني وكانت تحت عنوان (الترجة والنشر في الخليج العربي .. نظرة تفاؤلية).
توصيات
وقد خرجت الندوة بالعديد من التوصيات التي تخدم حركة النشر والترجمة في دول الخليج أهمها: تأسيس مركز وطني للترجمة، لترجمة الوثائق المهمة إقليمياً كتلك المتعلقة بتاريخ ونتاج الحضارتين العربية والإسلامية عامة، والخليجية منها على وجه الخصوص. وتشجيع تأسيس جمعيات للترجمة الوطنية بالدول الأعضاء ووضع استراتيجية واضحة لعملها. وتبني المشروعات الحضارية الكبرى وترجمتها من وإلى لغات العالم المختلفة من قبل المنظمات الدولية المعنية. وزيادة الأنشطة والفعاليات من ندوات وحلقات عمل ولقاءات علمية تجمع المترجمين العرب والمهتمين بشئون الترجمة، لدراسة آليات تفعيل العمل العربي المشترك بالدول الأعضاء في هذا المجال. وتعزيز مفهوم صناعة الترجمة باعتبارها ذات مردود اقتصادي كبير. وحث الجهات المعنية على تضافر الجهود لتطوير كفاءة المترجمين وتشجيعهم، وتبني نتاجاتهم التي تؤدي إلى تطور المجتمع العربي والإسلامي علمياً وحضارياً. ومطالبة المنظمات الدولية والعربية والإسلامية والتي منها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة بتبني المشروعات الكبرى في ترجمة النتاج الحضاري للأمتين العربية والإسلامية ونشره، لتقديمه إلى العالم للتعريف بنتاج هذه المجتمعات وحضارتها الثريّة الممتدة عبر العصور. ومطالبة وسائل الإعلام المختلفة ووزارات التربية والتعليم والمؤسسات ذات العلاقة بتفعيل الوعي الاجتماعي بأهمية القراءة وتعزيز الاستراتيجيات الثقافية. وحث الدول لمؤسساتها على تحمل مسئولياتها للنهوض بالواقع الثقافي والترجمة والنشر، وتفعيل التبادل الثقافي والحضاري مع الشعوب الأخرى. وتفعيل ترجمة النتاجات الأدبية والعلمية للأطفال، والاهتمام بمعايير الترجمة الصحيحة والسليمة لتلمس واقع الطفل ومستواه الإدراكي، باعتبارها من الأعمال الصعبة والضرورية في نفس الوقت.


أعلى





بدور الريامي تحصد الجائزة الكبرى في بينالي بنجلاديش الثالث عشر

حصدت الفنانة التشكيلية بدور الريامي الجائزة الكبرى لأفضل تصميم للفيديو آرت عن عملها (أول الاحتراق..) الذي شاركت به في بينالي آسيا الثالث عشر في بنجلاديش ـ دكا، والذي يستمر خلال الفترة من 22 اكتوبر وحتى 22 نوفمبر القادم وذلك ضمن مشاركة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية في هذه الفعاليات التي ترأستها الفنانة التشكيلية مريم بنت عبدالكريم الزدجالي كمشرفة عامة بالاضافة إلى عدد من الفنانين التشكيليين هم موسى عمر وسالم المرهون وعبدالرحيم الهوتي وجمعة الحارثي وراديكا هملاي.
وتعد مشاركة السلطنة في هذا البينالي الذي تشارك فيه (27) دولة اضافة هامة لمسيرة الحركة التشكيلية العمانية وقد لاقت السلطنة في مشاركتها السابقة ومشاركتها الحالية في هذا البينالي اعجاباً ونجاحاً باهرين من اعضاء لجنة التحكيم الذين أثنوا على قوة الاعمال المشاركة ، كما سجلوا لفتتهم لحسن التنظيم. ويأتي حصد الجائزة الكبرى تتويجاً لممارسة الفن بشجاعة تعلن عن اختلافها وتميزها وهذا ما يعبر عنه العمل الفني المميز (اول الاحتراق) للفنانة بدور الريامي العاشقة للتوجه الحديث في الفن.
جدير بالذكر ان بينالي آسيا الثالث عشر للفنون التشكيلية في بنجلاديش يشهد حرصاً عالمية للمشاركة فيه من قبل المتذوقين للفنون، ومن أهم الدول المشاركة: رومانيا والامارات العربية المتحدة وقطر والسعودية وفيجي والصين وايران وجورجيا وماليزيا والكويت وجزر المالديف وموريتانيا والفلبين وكوريا والهند والنيبال وايطاليا ومصر واندونيسيا وباكستان وسنغافورة وسيريلانكا وتايلند وتركيا.

أعلى





الأحد المقبل بالنادي الثقافي
أسرة القصة تحتفي بـ"رائحة" سعيد الحاتمي

في إطار خطتها السنوية للاحتفاء بالإصدارات القصصية الحديثة تنظم أسرة كتاب القصة بالنادي الثقافي مساء الأحد المقبل أمسية احتفائية بمجموعة "رائحة لم ينتبه لها أحد" للقاص سعيد الحاتمي والتي صدرت مؤخرا ضمن منشورات وزارة التراث والثقافة .. سيقرأ الحاتمي خلال الأمسية التي سيديرها الكاتب عاصم الشيدي عددا من قصص المجموعة، فيما سيقدم القاص هلال البادي قراءة نقدية تضيء الجوانب الفنية للمجموعة.. وسيفتح باب الأسئلة والمداخلات حول المجموعة وتجربة سعيد الحاتمي من جهة ، وحول الورقة النقدية من جهة ثانية.

أعلى





ردهات
أقول لكم !

نشرَة جديدة وزعت على المعلمين مع بداية الفصل الدراسي الجديد لم يكن منهم سوى توقيعها .. والتساؤل إلى أين سيصل الحال في التعامل مع المعلمين تحت سقف وزارة التربية والتعليم؟
النشرة تلزم المعلمين بالتوقيع على قرار جديد صادر من الوزارة بتحديد الإجازة السنوية للمعلمين من بداية شهر يوليو وحتى 15 أغسطس أي بواقع 45 يوماً كي تتساوى إجازاتهم تماماً مع إجازات العاملين في قطاعات الوزارات الأخرى .. مع العلم أن دوام المعلمين بدأ هذا العام في 24 أغسطس أي قبل أسبوع تقريباً من دوام الطلبة في المدارس!
السؤال الذي يحضر المعلمين .. ما جدوى هذا القرار !! ولماذا يتم تقديم الدوام 9 أيام كاملة فقط كي تتساوى إجازاتهم مع إجازات القطاعات الأخرى!
الفارق طبعاً بين المعلم وبين العامل في القطاعات الأخرى! أن الأول حين ينتهي دوامه في الساعة الثانية والربع ويعود إلى المنزل فإن ذلك لا يعني أن عمله انتهى .. لأن هنالك ساعات إضافية تنتظره كي يحضّر في المنزل للمواد التي يدرّسها .. كما أن هناك أطناناً من الأعمال الفنية والإدارية في انتظاره من رصد درجات الطلاب وسجلات الطلاب الضعاف دراسياً وسجلات الإشراف الصفي والأنشطة الطلابية إلى آخره!
يشكو أغلب المعلمين من أن الأسبوع الذي يسبق دوامهم فيه دوام الطلبة لا يعدو كونه تمضية وقت ولتبادل أحاديث الدردشة إلى آخره وأن الدوام الفعلي يبدأ مع دوام الطلبة فلماذا يداوم المعلم قبل دوام طالبه بما يزيد عن أسبوعين!
كما أن أغلب المدارس تنهي أعمالها وتشطّب عليها بالكامل في الثلث الأخير من شهر يونيو بمعنى أن كثيراً من المدارس تجعل حضور المعلمين بالتناوب بينهم في نهايات دوام العام الدراسي وفي كثير منها فإنه حالما تنتهي عملية تسليم الشهادات للطلبة يبدأ المعلمون إجازاتهم بالتنسيق مع مديريهم حتى لو كان ذلك قبل أسابيع من بداية شهر يوليو .. (الشهر الذي حددت الوزارة بدايته كإجازة رسمية للمعلمين)..
حسناً .. لنكن واقعيين .. كثير من المدارس تتعامل مع الإجازات ونهايات دوام المعلمين وفق سياسات مديريها بمعنى أن المدير نفسه بتفاهمه مع معلميه يحدد لهم أن كان بإمكانهم أن يبدأوا إجازاتهم مع انتهاء أعمالهم وتسليم الشهادات لكن في الجانب الآخر هنالك صنف المديرين الذي يجبرون معلميهم على الدوام حتى آخر دقيقة من آخر يوم حددته الوزارة لدوامهم .. فلماذا يتم إنهاك المعلم بهذه الطريقة والتعامل معه هكذا؟
الوضع أعلاه يمثل سبباً واضحاً إلى لجوء كثير من الطلبة الخريجين من كليات التربية في جامعة السلطان قابوس أو الكليات الأخرى إلى البحث عن فرص عمل أخرى غير السلك التدريسي وحين نبصر السبب أعلاه كسبب وحيد بين أسباب كثيرةٍ تدفعهم للهرب من السلك التدريسي فإننا لا نملك سبباً للومهم ..
أقول لكم: المعلم قبل أن يكون مربياً ومعلماً وإدارياً وفنياً ومُصلِحاً هو انسان .. والانسان لا يمكن أن يعطي إذا لم يجد التقدير والدافع النفسي الذي يدفعه للعطاء .. فيا وزارة التربية والتعليم.. قراركم الأخير ! ألا يحتاج لوقفة لإعادة النظر؟

****

التقيتها قبل أيام .. كانت قبل أعوام طالبة في كلية الهندسة بجامعة السلطان قابوس وتخرجت .. ثم عدتُ لألقاها مجدداً في الكلية وحين سألتها لماذا أنتِ هنا؟ قالت لي أدرس الماجستير في الجامعة .. تبادلنا حديثاً طويلاً وحين سألتها عن مكان عملها أخبرتني بأنه في إحدى الجهات الحكومية والوزارية .. وكنت قد سمعت من قبل من زملائي الخريجين أنهم يفضلون الانتظار أشهر كي يجدوا فرصة للعمل في القطاع الخاص على أن يتم توظيفهم في القطاع الحكومي ! أحدهم قال لي: انتظار أشهر كي نجد وظيفة تعوض علينا دراستنا المرهقة طوال 5 أعوام أفضل من الانخراط خلال شهر في وظيفة حكومية نصرف كامل راتبها مع نهاية الشهر.. تساءلت : يا إلهي ! هل القطاع الحكومي يدعو للهرب بهذه السرعة؟ الجواب جاء سريعاً من أختنا المهندسة التي أجابتني حين سألتها إن كان الراتبُ مُجدياً بعد دراسة صعبة للهندسة طوال 5 أعوام فأجابتني : آه يا عائشة .. خليني ساكتة ! راتبي 550 ريالا ! تخيلي .. أكافح وأدخّر وأحرم نفسي كي أشتري سيارة ولم أستطع! وحينها كنت في صدمة حقيقية! فالمعلم الذي درس 4 أعوام والذي بالتأكيد لم تكن دراسته سهلة يستلم راتباً أعلى من راتب مهندس أمضى 5 أعوام ما بين امتحانات طويلة وامتحانات قصيرة ووظائف دراسية تأتيه بالعشرات خلال الأسبوع وبحوث ومشاريع علمية .. لا أعرف كيف هو حال دراسة الهندسة في الكليات الأخرى لكني أقول أنها ليست سهلةً أبداً لدينا في جامعة السلطان قابوس ..قلت لها : إذن لماذا تستمرين في هذه الوظيفة ، فأجابتني: لأنني أرغب في دراسة الماجستير ودراسته أسهل في القطاع الحكومي لأن دوامي ينتهي في الثانية والنصف، في العمل رفضوا تفريغي لذا وكما ترين أعمل صباحاً وأدرس في الفترة المسائية .. ثم أكملت: سأعد الماجستير وأقدم استقالتي لأعمل في شركة قطاع خاص! قلت لها : هل أنت على استعداد للعمل حتى الرابعة عصراً كما في أغلب الشركات فردت : طبعاً .. يا عائشة .. فارق الدوام بين القطاع الحكومي والخاص هو ساعة ونصف أو ساعتين لكن الراتب يزداد ضعفين! الراتب لا يرضي طموحي .. دراسة دسمة طوال 5 سنوات لا ترضي طموح مهندس براتب 550 ريالا ، فعلقت زميلة كانت تستمع لحوارنا بالقول: طيب يا ستي أنا أخي تخرج من كلية التجارة والاقتصاد وبمعدل تراكمي 3 وتوظف في قطاع حكومي براتب 480 ريالا .. هل ترين هذا الراتب يعيلُ أسرة؟
تذكرت لحظتها حديث والدي وهو يقول: في هذا الزمان .. فقيرٌ من يعيش براتب 500 ريال .. الآن أستطيع أن أقول لكم : ما أكثر المهندسين الفقراء لدينا !

آخر ما يقال !..

ابتداء من شهر سبتمبر تم رفع سعر حرارة توصيل الهاتف الثابت من أربع ريالات إلى خمسة ريالات من قبل شركة الاتصالات المتخصصة في ذلك!
بمعنى أنك حتى لو لم تفكر في رفع سماعة الهاتف لمرة وحيدة في الشهر فإن 5 ريالات ستقابلك بابتسامة حارّة في فاتورتك الشهرية ..
لا أملك أن أقول لكم بعد ذلك سوى .. ارحمونا يا جماعة !

عائشة السيفي


أعلى





الزمن الشفيف
مسلسل نور

مسلسل نور التركي الذي تجاوز عدد حلقاته 150 حلقة وحسب الاستطلاع وصل عدد مشاهدي نور 85 مليون مشاهد في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا .. ممن تجاوزت أعمارهم خمسة عشراً عاماً من الجنسين .. منهم حوالي خمسين مليونا من الاناث أي ما يعادل نصف النساء البالغات في العالم العربي .. و35 مليونا من الذكور وبذلك يكون مسلسل نور قد حقق أعلى نسبه مشاهده في العالم العربي مقارنة مع أي عمل درامي آخر في شاشات التليفزيون العربي .. السؤال الآن لماذا مسلسل نور بالذات ؟ قد يقول قارئ: لأنه رومانسي ونحن نعيش في زمن لا وجود فيه للرومانسية .. وقد يقول قارئ آخر: لأن بطل المسلسل (مهند) يعلم الرجال الحب الذي فقدوه، وهي آراء كثيرة ومتشعبة، فأحدهم مع المسلسل والبعض الآخر ضد المسلسل .. بخلاف ما حدث من حالات خلع وحالات طلاق، وأحاديث المجالس والمقاهي وحتى رجال السياسة والاقتصاد، وكثير ما نشر عبر الصحافة نقاشات تليفزيونية، وخرجت فتاوى تحرم وتؤمر بالقتل وفتاوى تحلل وكلها آراء متضاربة من مع من ؟ هذا غير انتعاش السياحة الذي حظيت به تركيا من وراء تسويق هذا المسلسل حيث وصلت نسبة الدخل هذا العام أكثر من 60% بالنسبة لسياحة تركيا .. حيث لم تصل هذه النسبة في السنوات ما قبل مسلسل نور .. حيث غير كثيرا من المفاهيم في النظم الاجتماعية وأحدث ربكه كبيرة في البيوت العربية حقيقة كان ودي أن أكتب عن هذا المسلسل في حينه لكن كنت أتابع ما ينشر في الصحافة وما يناقش في التليفزيون لأخرج بحصيلة مفيدة وها أنا اليوم أكتب عن هذا المسلسل من وجهة نظري الشخصية قد تكون مقبولة عند البعض ومرفوضة عند الآخر وأنا واحدة من مشاهدي هذا المسلسل، دعونا نعد لسؤال لماذا مسلسل نور بالذات ؟ أولاً يجب أن نعترف أننا نعيش في زمن متسارع يجري وراء المادة من أجل لقمة عيش سعيدة... ثم نحن نعيش في تصارع مع الآخر لنثبت من الأقوى، ونعيش في صراعات وحروب طاحنة ودماء تسيل أي أن هناك ما هو فوق طاقة البشر تحملها فلا نلوم الرجل ولا المراة عندما نقول غياب الحب والرومانسية بين الرجل والمرأة في البيوت العربية لأن الأولويات أصبحت أكبر وأعنف وفوق طاقة البشر والرومانسية والحياة الحميمة بين الزوجين خاصة جدا ولا يمكن إظهارها عند الآخر ونحن نعيش في مجتمعات ما زالت خجولة ومحافظة .. وما حصل في مسلسل (نور) أن الخيال طاغ بشكل لافت وواضح لأنه من غير المعقول أن يكون بطل المسلسل ليست لديه اهتمامات شخصية وهوايات يمارسها بعيدا عن البيت ما شاهدناه هو أن (مهند) ليس له اهتمام يذكر غير انه يذهب إلى الشركة ويجلس على الكرسي ويتحدث على الهاتف ثم يذهب إلى البيت ليغرق (نور) بكلام الحب أو الغيرة أو الخصام أي أن هذا الزوج أظهر الجانب السلبي فقط ولم يظهر الجانب الإيجابي للحياة الزوجية التي فيها الكثير من الاهتمامات والمسؤوليات التي يجب التطرق لها .. وما كان يحدث بين مهند ونور من تبادل عبارات الحب الرومانسي والشجن والبكاء على الأطلال هو مجرد تشويق وخيال لعين المشاهد ليس إلا وما أظهره المسلسل من مناظر طبيعية هو مجرد دعاية سياحية وهذا بالفعل ما حدث حيث اتجهت الوجهات السياحية هذا العام إلى تركيا من وراء هذا المسلسل .. وإذا رجعنا للوراء في أفلام الأسود والأبيض لوجدنا الرومانسية موجودة على هذه الأفلام إلا إنه اليوم أصبحت الأفلام العربية تناقش المشاكل الموجودة في الوقت الحاضر مثل المخدرات والإرهاب والسرقات والغش التجاري وابتعدنا عن الرومانسية .. فلما وجدنا الرومانسية في مسلسل نور اندفعنا بسرعة إليه وحلمنا أن يكون الزوج مهند والزوجة نور وتناسينا بان المكياج يلعب دورا كبيرا في الدراما يقلب القبح جمالا ولذا وجدت الفتاة فارس احلامها في (مهند) او يشبه مهند دون ان تدرك أن ذاك ليس جمالا ربانيا بل الشاشة غيرت الصورة ونحن والحمد لله لدينا جمال واخلاق وتربية في رجالنا ونسائنا..اما من ناحية مشاهدة هذا المسلسل فهو حرام هناك ما هو افظع ما يبثه الاعلام من انحلال اخلاقي وايحاءات جنسية وعري فاضح من خلال اغاني الفيديو كليب ولا أحد يحرك ساكنا انا هنا لست مدافعة عن مسلسل نور ولكن هي رسالة موجهة الى البيوت العربية والى وسائل الاعلام والمسئولين عما يحدث ونقول لهم عيب انتهبوا اليوم حتى لا تندموا غدا.

تركية البوسعيدي
كاتبة وشاعرة عمانية


أعلى


الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير


حركة القمر والكواكب السيارة خلال شهر سبتمبر 2008 م

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept