أخبار هامة
الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير
أشــرعــة

سلطنة عمان

نبذة عن الوطن
About Us
اكتشف عمان
اتصل بنا
مواقع تهمك

الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 

 
الجمعة 28 ربيع الثاني 1430هـ الموافق 24 من ابريل 2009م العدد (9399) السنةالـ39

عراقيون يتفقدون الدمار الذي لحق بمسجد في حي الضلوعية بالعاصمة العراقية بغداد بعد هجوم انتحاري امس الأولابن علوي يلتقي مستشار الأمن القومي وقائد القوات المركزية الأميركية

سفير السلطنة بأستراليا يقدم أوراق اعتماده

رأي الوطن: توحيد المعايير .. أهم خطوة لعلاج التوترات في العالم

يوم دموي في العراق

أميركا تشكك في توافق الفلسطينيين على حكومة الوحدة وأوروبا ترهن رفع علاقاتها مع إسرائيل بعملية السلام

أوروبا تحذر من التركيز على القرصنة وتلميحات لنشر عسكريين على السفن التجارية

إيران تناقش أوروبا تحضيرا للاجتماع مع (5+1)

سوريا: تعديل وزاري يشمل 6 وزراء

الانتخابات الهندية تدخل مرحلتها الأكبرى

اكتشاف جسم فضائي يعود إلى بدايات الكون






ابن علوي يلتقي مستشار الأمن القومي وقائد القوات المركزية الأميركية

واشنطن ـ العمانية: التقى معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسئول عن الشئون الخارجية في واشنطن مع الجنرال جيمس جونس مستشار الأمن القومي وذلك في إطار الزيارة التي يقوم بها معاليه إلى الولايات المتحدة الأميركية.
وتم خلال اللقاء الذي جرى أمس الأول بحث العلاقات الثنائية بين السلطنة والولايات المتحدة الأميركية وسبل تعزيزها إضافة إلى تبادل وجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.
كما التقى معالي الوزير المسئول عن الشئون الخارجية مع الجنرال ديفيد بتريوس قائد القوات المركزية الأميركية.. وتم خلال اللقاء بحث الأمور ذات الاهتمام المشترك.


أعلى





سفير السلطنة بأستراليا يقدم أوراق اعتماده

كانبرا ـ العمانية: قدم سعادة السفير خالد بن هاشل المصلحي إلى فخامة كونتين برايس الحاكم العام لكومنولث أستراليا أوراق اعتماده سفيرا فوق العادة مفوضا للسلطنة معتمدا لدى أستراليا غير مقيم وذلك خلال استقبال فخامتها لسعادته بمقر الحاكم العام بكانبرا أمس.
وقد نقل سعادة السفير خلال المقابلة تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لفخامة كونتين برايس الحاكم العام لكومنولث أستراليا وتمنيات جلالته لشعب أستراليا الصديق المزيد من التقدم والرفاهية.
ومن جانبها طلبت فخامة الحاكم العام لكومنولث أستراليا من سعادة السفير نقل تحياتها وتقديرها لحضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم شاكرة لجلالته تحياته وتمنياته الطيبة ومشيدة بالعلاقات الطيبة والمتنامية بين البلدين الصديقين. وأعربت فخامتها عن ترحيبها بسعادة السفير متمنية له التوفيق والنجاح في أداء مهامه.
وقد أعرب سعادة السفير خلال المقابلة عن سروره بتقديم أوراق اعتماده لفخامة الحاكم العام لكومنولث أستراليا مؤكدا حرص السلطنة على تعزيز مجالات التعاون بين البلدين ودعم علاقاتهما الطيبة بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين العماني والأسترالي الصديقين.
حضر مراسم تقديم أوراق الاعتماد سعادة جيليان بيرد نائبة وزير الخارجية وسعادة حمد بن محمد الحجري قنصل عام السلطنة في ملبورن، كما حضرها سعادة ستيفن برادي رئيس مكتب الحاكم العام والملازم طيار سونيا كينج المرافقة العسكرية للحاكم العام وسعادة آن مورس رئيسة المراسم بوزارة الخارجية والتجارة الأسترالية.


أعلى





رأي الوطن
توحيد المعايير .. أهم خطوة لعلاج التوترات في العالم

للولايات المتحدة الحق كل الحق في الحفاظ على أمنها واستقرار وحماية مصالحها عبر العالم، ويتم ذلك بواسطة وسائل عدة أهمها العلاقات الدبلوماسية والقروض والمنح المالية وأيضاً وان يكن في آخر المطاف فالعمليات العسكرية.
لكن المشكلة ان واشنطن في سعيها الى تلك الأهداف تتجاهل تماماً مصالح الشعوب التي يعتبرها الأميركيون ماسة بمصالحهم عبر العالم.. وأبلغ مثال على ذلك نجد المكسيك وباكستان والصومال.
فالولايات المتحدة ترى اتهامات لحدودها من جانب الرعايا المكسيكيين عبر عمليات التهريب للبشر والمخدرات وغير ذلك من موبقات.
وباكستان يعتبرها بعض العسكريين في وضع أخطر من أفغانستان فيما يتعلق بتهديد الأمن القومي الأميركي باعتبار باكستان دولة نووية ولكن السيطرة المركزية على الدولة وحدودها تبدو ضعيفة بينما يزداد نفوذ طالبان في تلك الدولة المترامية مع حدود شمالية شرقية لها تشكل مدخلا لعمليات عسكرية كثيرة يروح ضحيتها عديد من المدنيين وأيضاً العسكريون اثناء أداء الواجب.
أما الصومال فضررها يتصل بموضوع القرصنة تحديداً التي تهدد الممرات الملاحية ومصالح شركات السفن عبر العالم وليس فقط الولايات المتحدة.
لكن على مستوى الحلول نجد تفاوتاً خطيراً في أسلوب واشنطن في معالجة كل هذه الأزمات، وليس الأمر فقط متعلقاً بسياسة إدارة الرئيس الحالي باراك أوباما، بل هي تركة ثقيلة منقولة إليها من الادارة السابقة التي لا ينفك رموزها يعلنون أن السياسة التصالحية التي يتبعها أوباما تشكل تهديداً للأمن القومي الأميركي. والحقيقة أن الانشطة العسكرية الاميركية في الخارج لم تتغير كثيرا مما يعني ان الرؤية اليمينية لادارة بوش الابن لا تزال تسير الأمور في واشنطن ومنها.
فمن أجل التهدئة مع ايران نجد من يقول إن باكستان هي الخطر الحقيقي وتتصاعد مطالب بنزع سلاح باكستان النووي خوفا من استيلاء طالبان عليه، وهذا يعني أن مصالح باكستان وكرامتها يتم تجاهلها تماماً كما يتم تجاهل حاجات باكستان الاقتصادية حيث اكتفى مؤتمر المانحين في طوكيو بتخصيص 5 مليارات دولار فقط لباكستان وهو ما لا يكفي لتقوية وضعها الأمني ناهيك عن الوضع الاقتصادي ذلك في الوقت الذي يقرر فيه معالجو الأزمة الاقتصادية بتخصيص مئات المليارات لتعويم شركة أو بنك، فهل يمكن تعويم دولة بخمسة مليارات؟
أما المكسيك فلا أحد يفكر في استخدام القوة العسكرية لوقف تهديدات الأمن القومي الاميركي القادم من المكسيك بل يخصص لها عشرات المليارات لدعم اقتصادها ضمن وصفة علاج وضعتها قمة الاميركيتين المنعقدة في الاسبوع الماضي.
أما الصومال فبعد أن احترقت أصابع اميركا بالقرصنة تحركت واشنطن لحفز المانحين الدوليين على تخصيص 250 مليون دولار للصومال وهو مبلغ لا يكفي لدفع رواتب حفنة من المسلحين يمكن أن يقوموا بحماية السواحل الممتدة للصومال من القرصنة. إن ضمن وصفة العلاج هناك ضرورة عمل شيء للناس العاديين كي ينخرطوا في الانتاج ويبتعدوا عن الاعمال المسلحة او التهريب مثل استصلاح الأراضي وتوزيعها عليهم او فتح قنوات توفير وظائف بانشاء مصانع وشركات انتاج. فضلاً عن توحيد الرؤية حول مفهوم الأمن القومي الأميركي وعلاقة ذلك بقتل الناس عشوائيا. بحجة مطاردة المسلحين، وتوحيد المعيار الذي يتم به مواجهة الظواهر الأمنية المختلة على مستوى العالم. انها معضلة صعبة، لكن رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة واحدة ومهم جدا اختيار الكيفية الصحيحة للقيام بهذه الخطوة فهل من سامع للنصيحة؟

 

أعلى





يوم دموي في العراق
76 قتيلا في هجومين انتحاريين واعتقال زعيم المسلحين

بغداد ـ وكالات: شهد العراق أمس أحد اكثر أيامه دموية، حيث أسفر هجومان انتحاريان منفصلان عن مقتل نحو 76 شخصا، فيما قالت السلطات العراقية إنها ألقت القبض على زعيم المسلحين أبو عمر البغدادي أمير ما يسمى بدولة العراق الإسلامية.عراقيون يتفقدون الدمار الذي لحق بمسجد في حي الضلوعية بالعاصمة العراقية بغداد بعد هجوم انتحاري امس الأول
ووقع أحد الهجومين بالقرب من المقدادية التي تبعد 80 كيلومترا شمال شرق بغداد في محافظة ديالى المضطربة. واستهدف المهاجم الانتحاري فيما يبدو مجموعة من الزوار الإيرانيين في مطعم مزدحم على جانب طريق وقت الغداء.
وقالت الشرطة إن جميع القتلى باستثناء اثنين من بين الثمانية والأربعين قتيلا هم إيرانيون كانوا يقصدون مزارات دينية في العراق. وأصيب 77 شخصا بجروح.
ووقع الانفجار الثاني وسط بغداد بينما كانت مجموعة من رجال الشرطة العراقية تساعد في توزيع إمدادات إغاثة للعراقيين الذين نزحوا عن ديارهم خلال العنف.
وقالت الشرطة إن 28 شخصا قتلوا وإن 50 أصيبوا وإن بين القتلى خمسة أطفال على الأقل. وقال بعض الشهود إن المهاجم ربما كان امرأة.
وبعد التفجيرات بوقت قصير أعلنت الحكومة العراقية اعتقال أمير ما يسمى دولة العراق الإسلامية.
وقال المتحدث باسم البنتاجون بريان ويتمان في واشنطن "بالتأكيد نأمل أن يكون ذلك صحيحا." وأضاف "وهذا سيكون عملية ضبط مهمة إذا كان التقرير صحيحا."
وقال خبراء أمن إنهم يعتقدون أن البغدادي شخصية اخترعتها بعض الجماعات المتطرفة وليس شخصا حقيقيا لكن ويتمان قال إن الجيش الأميركي يعتقد بالفعل أنه يوجد زعيم واحد للقاعدة يحمل هذا الاسم.

 



أعلى





تحذير من "مجاعة خفية" بغزة
أميركا تشكك في توافق الفلسطينيين على حكومة الوحدة
وأوروبا ترهن رفع علاقاتها مع إسرائيل بعملية السلام

واشنطن ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:أبدت الولايات المتحدة تشككا في إمكان توافق الفلسطينيين على حكومة وحدة وطنية، لكنها قالت إنها تريد إبقاء الخيارات مفتوحة، فيما رهنت أوروبا رفع مستوى علاقاتها بإسرائيل باتخاذ الأخيرة خطوات إيجابية نحو عملية السلام.
وقالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أمام لجنة في الكونجرس "نشك في حصول اتفاق (على حكومة) وحدة. لا يبدو أن ثمة اتفاقا في الأفق، لكننا لا نريد تكبيل أيدينا في حال بلوغ اتفاق مماثل".
وفيما يستأنف الحوار بين الفصائل الفلسطينية قريبا في مصر، شددت كلينتون أمام النواب الأميركيين على وجوب أن تحترم هيلاري الوحدة أعلى معايير الشفافية.
وقالت الوزيرة الأميركية "لن تصل أي مساعدة إلى حماس أو إلى أي كيان تسيطر عليه حماس"، مطالبة بـ840 مليون دولار إضافية لمساعدة الفلسطينيين هذا العام.
وتعهدت أن الولايات المتحدة لن تتعاون مع حكومة وحدة وطنية لا تحترم المعايير الدولية للسلام، على غرار وضع حد للعنف ضد اسرائيل والاعتراف بحق اسرائيل في الوجود. على حد قولها.
وفي بروكسل اشترط الاتحاد الأوروبي على رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو تقديم تعهدات واضحة بشأن استئناف عملية السلام والقبول بقيام دولة فلسطينية مستقلة قبل التفكير في رفع مستوى العلاقات الأوروبية ـ الاسرائيلية.
وأكدت بينيتا فيريرو ـ فالدنر مفوضة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي على ضرورة أن تقدم اسرائيل التزامات واضحة لجهة مواصلة عملية السلام مع الفلسطينيين قبل أن تتوقع الاستفادة من خطة لرفع مستوى العلاقات الرسمية بين الاتحاد واسرائيل.
وقالت "نعتقد أن إقامة علاقات جيدة وموثوق بها مع اسرائيل أمر ضروري، لكننا لا نعتقد ان الوقت قد حان لرفع مستوى العلاقات الحالية" الثنائية.
واضافت فالدنر في مؤتمر صحافي في بروكسل حيث قدمت تقريرها السنوي حول سياسة الاتحاد الأوروبي مع الدول المجاورة له والذي يتعلق بالدرجة الأولى باسرائيل، "في الوقت الراهن لا تزال هناك الكثير من النقاط المبهمة" في عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين.
في غضون ذلك قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية إن مصر لم توجه دعوة إلى وزير الخارجية الإسرائيلي اليميني المتطرف أفيجدور ليبرمان لزيارتها.
وقال مسؤولون إسرائيليون إن ليبرمان التقى مع عمر سليمان مدير المخابرات العامة المصرية خلال زيارته لإسرائيل وفي نفس الوقت قال مصدر سياسي إسرائيلي إن سليمان وهو وسيط رئيسي في مفاوضات حركة حماس التي تدير قطاع غزة دعا ليبرمان لزيارة مصر خلال اجتماع بينهما استغرق نصف ساعة ولم يتحدد موعد للزيارة.
لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي قال في تصريحات نشرتها وكالة أنباء الشرق الأوسط "هذا الخبر عار من الصحة."
وأضاف أن سليمان وجه الدعوة فقط لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو لزيارة مصر "في توقيت يتفق عليه قريبا" من أجل إجراء المزيد من المشاورات بشأن جهود تحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.
وتابع أن مدير المخابرات العامة المصرية قابل ليبرمان على نحو موجز في مكتب نتنياهو.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط في وقت سابق أمس أن الرئيس حسني مبارك قال خلال زيارة لوحدات من القوات المسلحة المصرية: إن نتنياهو سيزور مصر في مايو المقبل بمفرده ولن يصطحب معه وزير خارجيته.
وأضافت أن مبارك كان يرد على سؤال لأحد الضباط. ونقلت قول مبارك " البعض يتحدث عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلي سيصطحب معه وزير الخارجية وهذا لم يحدث من قبل في عهد رؤساء الوزراء السابقين شيمون بيريز وإسحق رابين وإيهود باراك جميعهم جاءوا بمفردهم."
وقال المتحدث المصري إن مسؤولين في إسرائيل يحاولون الإقلال من شأن اعتراضات مصر على تصريحات ليبرمان السابقة.
من ناحية أخرى حذرت الحكومة الفلسطينية المقالة التي تديرها حركة حماس من "مجاعة خفية" في قطاع غزة جراء الحصار الإسرائيلي المستمر على القطاع منذ عامين ونصف.
وقال وزير الزراعة في الحكومة المقالة محمد الأغا في تصريح صحفي مكتوب "نحذر من مجاعة خفية بدت ملامحها تتضح في قطاع غزة من جراء إغلاق المعابر ومواصلة فرض الحصار خاصة أن القطاع يعاني من نقص شديد في المواد الغذائية".
وشدد الأغا الذي قام بجولة ميدانية في مرفأ الصيادين الرئيسي في غزة على أن هذا النقص في المواد الغذائية ينعكس بصورة مباشرة على الوضع الصحي للمواطنين الفلسطينيين نتيجة انخفاض المناعة وعدم القدرة على مقاومة الأمراض.
من جانبها استنكرت "شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية" بشدة رفض الحكومة الإسرائيلية التعاون مع لجنة التحقيق المستقلة التي شكلها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة للتحقيق في ارتكاب "جرائم" خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة.
واعتبرت الشبكة في بيان صحفي لها "أن رفض الاحتلال التعاون مع لجنة التحقيق الأممية يأتي ضمن ممارسات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة للتهرب من مسؤولياتها تجاه الجرائم التي ارتكبها بحق المدنيين الفلسطينيين". على صعيد آخر أفاد مصدر رسمي في الرباط عن ارجاء انعقاد اجتماع لجنة القدس الذي كان دعا الملك محمد السادس لعقده في الاول والثاني من مايو الى موعد لاحق.
يشار إلى ان لجنة القدس المنبثقة عن منظمة المؤتمر الاسلامي مكلفة صيانة الطابع الثقافي العربي الاسلامي للقدس.
وأعلن وزير الاتصال خالد الناصري وهو ايضا الناطق باسم الحكومة المغربية "أن هذا القرار تم اتخاذه بالتشاور بين المغرب والسلطة الوطنية الفلسطينية، اللذين سيتفقان مستقبلا على موعد الاجتماع المقبل للجنة القدس".
واضاف "علاوة على المشاورات مع الفلسطينيين تقرر الارجاء ايضا بسبب التزامات" العاهل المغربي.

 

أعلى





الصومال يتلقى وعودا بـ213 مليون دولار
وزعيم المعارضة يعود من المنفى ويدعو للوحدة
أوروبا تحذر من التركيز على القرصنة وتلميحات لنشر عسكريين على السفن التجارية

بروكسل ـ مقديشو ـ وكالات: تلقى الصومال وعودا بـ213 مليون دولار خلال مؤتمر المانحين الذي انعقد في بروكسل أمس، فيما عاد الزعيم المعارض شيخ ضاهر عويس من المنفى بعد عامين من الإطاحة به. حيث دعا الصوماليين إلى الوحدة فاتحا الباب لمشاورات سياسية بين الحكومة ومعارضيها، في حين حذرت أوروبا من أن التركيز على مكافحة القرصنة فقط سيؤدي إلى الفشل في عودة النظام للصومال وسط تلميحات صدرت من بلجيكا حول إمكانية نشر عسكريين على متن السفن التجارية.
ورحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون "بوعود الدول المشاركة في المؤتمر والتي جمعت 213 مليون دولار لدعم المؤسسات الأمنية في الصومال وقوة السلام الأفريقية هناك" كما جاء في بيان مشترك وقعته الأمم المتحدة والاتحادان الأفريقي والأوروبي.
وقبل ذلك أعلن المفوض الأوروبي للتنمية لوي ميشال للصحفيين أنه تم جمع نحو250 مليون دولار من الهبات ويبدو أن الفارق عائد إلى عدم تعداد المؤتمر المساعدات المادية مثل التجهيزات والآليات المدرعة والخيام.
وعلى كل حال تجاوزت المبالغ التي جمعت آمال الأمم المتحدة التي كانت تتطلع إلى 166مليون دولار من المساعدة المالية.
من جانبها وعدت المفوضية الأوروبية بمساعدة قدرها 72 مليون يورو (94 مليون دولار) 60 منها لقوة السلام الأفريقية في الصومال و12 مليون يورو للشرطة الصومالية أي 12 مليونا أكثر مما تم إعلانه أمس الأول.
وفي مقديشو عاد الشيخ حسن ضاهر عويس الزعيم المعارض في أول زيارة يعرف أنه قام بها للصومال منذ الإطاحة به قبل عامين.
ويعتقد أن عويس المدرج على قائمة أميركية للمشتبه بهم في قضايا الإرهاب لعلاقته المزعومة بتنظيم القاعدة يتمتع بنفوذ كبير على بعض المسلحين الذين يقاتلون الحكومة الصومالية.
وأبلغ عويس عشرات من أنصاره تجمعوا للترحيب به أنه يريد من الصوماليين أن يتوحدوا.
وقال في كلمة قصيرة "أعرف الصوماليين. كل شخص أو مجموعة يريد أن يفعل ما يريد. آمل ألا يكون هذا هو الحال الآن. نحن الإسلاميون لنا هدف مشترك."
وقال عمر أبو بكر زعيم حزب الإسلام: إن عويس "سيظل باقيا معنا وسنجري محادثات عن الوضع السياسي الحالي في الصومال." ولم يتسن الاتصال على الفور بمسؤولين في الحكومة للتعقيب.
ويقول مساعدون للرئيس الصومالي شيخ شريف أحمد إنه يمارس ضغوطا لرفع اسم عويس من القائمة الأميركية وضمه إلى العملية السياسية.
وأضافوا ان أحمد ترك بعض المقاعد الشاغرة في البرلمان الموسع الجديد في حالة أراد عويس وحزبه الانضمام للحكومة في وقت لاحق.
وكان عويس وشيخ شريف أحمد عملا جنبا إلى جنب في اتحاد المحاكم الذي كان يحكم العاصمة الصومالية وأغلب أجزاء الجنوب قبل هزيمته على يد القوات الإثيوبية أواخر 2006.
وعلى صعيد جهود مكافحة القرصنة حذر رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو من مخاطر فشل عودة النظام إلى الصومال في حال لم تعالج الأسرة الدولية إلا مشكلة القرصنة.
وقال خلال مؤتمر صحفي مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قبيل مؤتمر المانحين "في حال لم نعالج الا الأعراض (القرصنة البحرية) وليس الأسباب الحقيقية مثل انهيار مؤسسات الدولة والفقر فإننا سنفشل".
في غضون ذلك أعلن وزير الخارجية البلجيكي وقائد الجيش ان بلجيكا تدرس امكانية نشر جنود على متن السفن التجارية لحمايتها من هجمات القراصنة.
واقترح قائد الجيش البلجيكي الجديد شارل هنري دلكور هذا الأمر في حديث مع اذاعة في.ار.تي الفلامندية مشددا على انه سيتعين على اولئك الجنود اولا الخضوع "لتدريب خاص".
من جانبه قال وزير الخارجية كارل دي جوشت في حديث لصحيفة هيت لاتستي نيوز "على بلادنا أن ترسل في اقرب وقت ممكن عسكريين مدججين بالسلاح إلى السفن البلجيكية التي تجوب البحر قبالة سواحل الصومال".
واكد أنها "خطة واقعية" تلبي مطلب اصحاب السفن البلجيكية لا سيما بعد احتجاز قراصنة سفينة بومبيي فجر السبت قبالة سواحل شرق افريقيا، وتحويلها إلى الصومال حيث ما زالت محتجزة وعلى متنها طاقم من عشرة أشخاص. على حد قوله.
وستدرس الحكومة البلجيكية أثناء اجتماعها الاسبوعي اليوم التدابير التي يمكن اتخاذها لتعزيز امن أسطولها التجاري.

 


أعلى





إيران تناقش أوروبا تحضيرا للاجتماع مع (5+1)
وتعلن مقتل ضابط بتبادل إطلاق نار مع أفغانستان

طهران ـ وكالات: ناقشت إيران مع الاتحاد الأوروبي التحضير لعقد اجتماع على مستوى الخبراء يضم إيران ومجموعة (5+1) التي تضم الدول دائمة الأعضاء في مجلس الأمن، إضافة إلى ألمانيا لبحث الملف النووي الإيراني، فيما وقع تبادل لإطلاق النار بين حرس الحدود الإيراني والأفغاني ما أسفر عن مقتل ضابط صف بالجيش الإيراني.
وذكرت الإذاعة الإيرانية ومسؤولون أوروبيون أن كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين سعيد جليلي تحدث هاتفيا إلى خافيير سولانا منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي بعد أن رحبت الجمهورية الإسلامية بإجراء محادثات مع القوى العالمية الست الكبرى.
وقالت متحدثة باسم سولانا إنه ناقش مع جليلي الإعداد لاجتماع على مستوى الخبراء بشأن نزاع طويل حول برنامج طهران النووي الذي يخشى الغرب أن يكون غطاء لإنتاج قنابل. وتنفي إيران هذا الاتهام.
وفي هذا الإطار اعتبر الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز لدى استقباله وزير الخارجية الصيني وانج جيشي أن للصين "دورا مركزيا" في الجهود الدولية الرامية إلى منع إيران من الحصول على السلاح النووي.
وقال بيريز "إن للصين دورا مركزيا في الجهود الرامية إلى منع إيران من أن تصبح قوة نووية" كما جاء في بيان صادر عن مكتبه.
واضاف الرئيس الاسرائيلي ان "جهود ايران لتطوير صواريخ بعيدة المدى يجب ان تحرم قادة العالم كله من النوم في راحة". على حد قوله.
في غضون ذلك قتل ضابط صف في الجيش الايراني في تبادل لإطلاق النار مع حرس حدود أفغان.
وقالت قناة (برس تي.في) الايرانية إن حرس الحدود الأفغاني يحتجز أحد حراس الحدود الإيرانيين. وأضافت ان لجنة مشتركة من البلدين ستتوجه إلى موقع الاشتباك للتحقيق في الواقعة.
وتتشارك ايران وافغانستان في حدود طويلة عند منطقة مضطربة كثيرا ما تشتبك فيها قوات الأمن الإيرانية مع مهربي المخدرات.
وذكرت القناة ان "أحد الضباط الإيرانيين قتل في تبادل للنيران مع حرس الحدود الأفغاني... تبادل الحراس إطلاق النار على حدود ايران مع اقليم نيمروز في جنوب غرب افغانستان."
وأضافت "تقول القوات الأفغانية انها احتجزت جنديا ايرانيا وصادرت العديد من الأسلحة والذخيرة." وقالت ان المسؤولين الأفغان ذكروا انهم سيسلمون جثة الضابط القتيل وسيطلقون سراح الحارس.

أعلى





سوريا: تعديل وزاري يشمل 6 وزراء

دمشق ـ وكالات: أصدر الرئيس السوري بشار الأسد مرسوما تضمن تعديلا وزاريا شمل ستة وزراء بينهم وزيرا الداخلية والعدل، إضافة لاستحداث وزارة لشؤون البيئة.
وأورد التلفزيون السوري في شريطه الإخباري أن الرئيس السوري أصدر مرسوما يحمل الرقم 187 قضى بإدخال هذا التعديل على الحكومة الحالية برئاسة محمد ناجي العطري.
ونقل أن الوزراء الستة الجدد هم "وزير الداخلية اللواء سعيد سمور نائب رئيس شعبة المخابرات العسكرية خلفا للواء بسام عبد المجيد، ووزير العدل القاضي احمد حمود يونس عضو مجلس شعب سابق خلفا لمحمد الغفري، ووزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام أمين عام رئاسة الجمهورية سابقا خلفا لغسان اللحام، ووزير الصحة رضا سعيد خلفا لماهر الحسامي، ووزير الإدارة المحلية تامر فؤاد الحجة محافظ حلب سابقا خلفا لهلال الاطرش".
كما أصدر الرئيس السوري المرسوم 25 الذي قضى باستحداث وزارة لشؤون البيئة سلمت إلى الوزيرة كوكب الصباح داية رئيسة مكتب الصحة والبيئة والسكان في الاتحاد العام النسائي سابقا.
وأصدر الرئيس الأسد أيضا مراسيم بتعيين علي أحمد منصورة محافظا لحلب خلفا لتامر الحجة، ومالك محمد علي محافظا للسويداء، ومحمد نبيل الخطيب رئيسا للهيئة المركزية للرقابة والتفتيش خلفا لأحمد حمود يونس وزير العدل الجديد.

 

أعلى





الانتخابات الهندية تدخل مرحلتها الأكبرى

نيودلهي ـ وكالات: دخلت الانتخابات التشريعية الهندية مرحلتها الثانية والتي تعتبر أكبر المراحل وأكثرها حسما في النتائج المنتظر إعلانها منتصف مايو القادم.
ودعي حوالي 200 مليون ناخب هندي للتصويت في جزء من ولايات ماهاراشترا (غرب) وعاصمتها مومباي، واوتار برادش (شمال) ـ الأكثر اكتظاظا إذ يبلغ عدد سكانها 182 مليون نسمة ـ وبيهار الولاية الواقعة شمال شرق الهند.
وشهد يوم أمس هجمات متقطعة من قبل المسلحين الماويين فيما تم نشر الآلاف من رجال الشرطة في المرحلة التي تمثل الأكثر حسما، حيث ستشهد المعركة الرئيسية بين التحالف التقدمي المتحد الذي يقوده المؤتمر الوطني والتحالف الوطني المحافظ بقيادة حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي المحافظ.

 

أعلى




اكتشاف جسم فضائي يعود إلى بدايات الكون

واشنطن ـ ا.ف.ب: أعلن فريق من علماء الفضاء اكتشافهم جسما عملاقا غريبا، مبهم الشكل، يعود إلى بدايات الكون.
واعتمد هؤلاء الباحثون على مراقبتهم للفضاء الخارجي من خلال أجهزة التلسكوب لكي يحتسبوا عمر هذا الجسم الفضائي الذي أطلقوا عليه اسم "هيميكو"، تيمنا بملكة يابانية غامضة واسطورية. ويقول العلماء بحسب الدراسة التي تنشرها مجلة "استروفيزيكال جورنال" في العاشر من مايو إن هذا الجسم كان موجودا عندما كان عمر الكون 800 مليون سنة فحسب.
وبحسب هذه النظرية يقدر عمر الكون الذي ولد إثر الانفجار الكبير الذي يعرف بـ(بيج بانج) 13.7 مليار سنة.
وتمتد هيميكو، وهي فقاعة عملاقة من الغاز على أكثر من 55 ألف سنة ضوئية، وهذا حجم قياسي في هذه المرحلة المبكرة من مسار نشوء الكون ويعادل شعاع القرص الذي تشكله "درب التبانة"، أي مجرتنا.
وأعرب علماء الفضاء عن ذهولهم الكبير لوجود هذا الجسم. وعلى الرغم من المعطيات الممتازة التي وفرتها أفضل التلسكوبات في العالم، لم يفهموا تماما مكونات هذا الجسم الفضائي.
وهيميكو هو أحد أكثر الأجسام الفضائية بعدا من بين تلك المكتشفة. ولم يستطع الباحثون الإحاطة بأصوله الفيزيائية بسبب الصورة المبهمة التي التقطت له.
ومن المحتمل أن يكون فقاعة ضخمة من الغاز الايوني مصدر طاقتها ثقب أسود هائل الحجم وكثيف جدا وأن يكون هذا الجسم محصلة اصطدام مجرتين كبيرتين تشكلتا قبل مدة قصيرة. وثمة نظرية إضافية أيضا تقول بوجود مجرة عملاقة واحدة.
ويشرح ماسامي اوشي، من "كارنيجي انستيتوشن" وهو معهد خاص للبحث العلمي تولى إدارة الفريق الدولي الذي أنجز البحث "كلما ابتعدنا جغرافيا في الكون، كلما عدنا أدراجنا في الزمن".
ويضيف "فاجأني هذا الاكتشاف كثيرا ذلك أني لم أكن أتصور إمكان وجود جسم بهذا الحجم في هذه الفترة المبكرة من نشوء الكون".
ويلفت عالم الفلك إلى أنه وبحسب نظرية "الانفجار الكبير"، تكونت في المرحلة الأولى من نشوء الكون أجسام صغيرة قبل أن تتكتل لتؤسس لنظم أكبر.
ويبلغ حجم هيميكو حجم مجرة حالية على الرغم من نشوئه في مرحلة كان عمر الكون 800 مليون عام فقط، أي ما يعادل 6% من عمره الراهن.

 

أعلى

 

الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير

حركة القمر والكواكب السيارة خلال شهر أبريل 2009 م

كتاب جدار بغداد

للكاتب وليد الزبيدي

 





 

 

 

.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept