الأخبار

الصفحة الرئيسية
المحليات
السياسة
اراء
الاقتصاد
الرياضة
ثقافة وفنون
الصفحة الدينية
كاريكاتير
أشــرعــة

سلطنة عمان
نبذة عن الوطن
اكتشف عمان

اتصل بنا
مواقع تهمك
الارشيف
أرشيف الوطن
خدمات
اسعار العملات
أسعار النفط
الطقس

مواقيت الصلاة

أضف الى المفضلة

اضغط هنا لتضيف الوطن الى قائمة مفضلتك
الاشتراكات

 

 










للأسبوع الثاني على التوالي
تواصل فعاليات صيف الرياضة بالشرقية بمشاركة أكثر من 380 رياضيا

صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
تتواصل بالمجمع الرياضي بصور وأندية المنطقة الشرقية فعاليات صيف الرياضة 2011 بالمنطقة الشرقية والذي دخل اسبوعه الثاني وسط حضور كبير ومشاركة واسعة في مختلف الفعاليات والبرامج التي تقيمها دائرة الشؤون الرياضية بالشرقية بهدف غرس السلوك الرياضي لدى أبناء المجتمع والاستفادة من أوقات الإجازات الصيفية للأبناء بما يعود عليهم بالنفع ولمجتمعهم بالفائدة وقد انطلقت الفعاليات في الـ18 من يونيو الحالي بمختلف اللعبات بكل من المجمع الرياضي بصور والصالة الرياضية بالمجمع والمركز الشبابي وأندية المنطقة الشرقية جنوب ومدرسة بحر عمان للتعليم الأساسي حيث شهد البرنامج إقبالا كبيرا في مختلف الأنشطة والفعاليات تجاوز ال380 مشارك ومشاركة.
أهداف رياضية
جاء تنظيم برنامج صيف الرياضة لتحقيق العديد من الأهداف الرياضية كتشجيع الهوايات الرياضية لشغل أوقات الفراغ وتنمية الإحساس بالجمال الحركي عن طريق ممارسة الأنشطة والاهتمام بالجانب الترويحي عن طريق الأنشطة البدنية والتنافس الشريف وخلق الروح الرياضية وتنمية السلوك القويم وبناء روح الفريق الواحد وتحقيق مستوى اللياقة العامة عن طريق تنمية الصفات البدنية للمشاركين مما ينعكس على الصحة العامة والعناية بالقوام إلى جانب زيادة الوعي بأهمية ممارسة النشاط البدني وذلك بتنمية القدرات الرياضية وتعليم المهارات الحركية للأنشطة الرياضية المختلفة التي تتناسب مع الإمكانيات واكتشاف وانتقاء ذوي القدرات الرياضية الخاصة ورعاية الموهوبين من الناشئين وصقلهم بالإعداد الخاص والتدريب والإلمام بالمعلومات والمعارف الخاصة لقوانين الرياضات والألعاب المختلفة وزيادة الاستفادة من المجمعات الرياضية وربط منتسبيها بالنشاط الرياضي العام.
إقبال متواصل
وقد شهدت مواقع تنظيم فعاليات برنامج صيف الرياضة إقبالا منقطع النظير من قبل المشاركين حيث استقبل ساحل نعمة أكثر من 40 مشاركا في نشاطي السباحة والقوارب بينما احتضنت أندية صور والعروبة والطليعة رياضة كرة القدم بمشاركة 99 أضافة إلى 24 لاعبا في لعبة تنس الطاولة بنادي صور ونشاط كرة القدم بالمركز الشبابي والذي شارك فيه 33 شخصا أضافة إلى استضافة المجمع الرياضي باكثر من 105 مشاركين بأنشطة الدراجات الهوائية واللياقة البدنية والعاب القوى والدارجات الهوائية كما أستقبلت ولاية جعلان بني بوعلي 40 مشاركا في نشاط الفروسية وصيد السمك و41 مشاركة في نشاط الرياضة المدرسية بمدرسة بحر عمان بنيابة طيوي وفعاليات اليوم المفتوح بالمركز الشبابي
ولقد أعرب المشاركون والقائمون على البرنامج عن ارتياحهم وسعادتهم الغامرة بالأنشطة الرياضية التي تضمنها البرنامج وطالبوا باستمرارية ومضاعفة العديد من الفعاليات الرياضية المختلفة في السنوات القادمة.
مشاركة نسائية
أعدت دائرة الشؤون الرياضية بالمنطقة الشرقية ألعابا خاصة للفتيات تمارس في الصالة المغلقة التابعة لدائرة الشؤون الرياضية بالشرقية تشتمل على رياضة وكرة اليد وكرة السلة وكرة الطائرة وكرة المضرب والجري ورياضات ذوي الإعاقة واليوم المفتوح ويشرف على تدريبهن مدربات متخصصات إضافة إلى فعاليات الرياضة المدرسية بمدرسة بحر عمان للتعليم الأساسي بطيوي حيث بلغ عدد المشاركات في شهر يونيو 91 فتاة بمختلف الأعمار موزعات على الأنشطة المخصصة لهن في البرنامج.


أعلى




إثارة كبيرة تشهدها مباريات دورة الوحدة الكروية الصيفية

جعلان ـ من جمعة بن محمد الساعدي:
وسط الحضور الجماهيري المميز لدورة الوحدة الكروية الصيفية اتسمت مجريات واحداث الدورة بالاثارة ورغبة كل فريق من الفرق المشاركة والبالغ عددها 13 فريقا في عدم التفريط في أي نقطة من اجل الوصول لدور الاربعة حيث اخذت الفرق المشاركة على عاتقها المسؤلية في تشريف جماهيرها بالاداء الرجولي والتركيز في الملعب وخاصة بعد ان كسبت بعض الفرق النقاط المؤهلة لاادوار النهائية لهذة الدورة القوية والتي تشهد نتائج واداء مرضي من كلا الفرق حيث التقى في المجموعة الثانية وفي اليوم السادس لمنافسات الدورة فريق الحيرة عميد دورات نادي الوحدة والفريق الذي لم يهزم مع فريق البندر الجديد الفريق الذي أمتع المتابعين وجماهيره بالاداء المتميز بالدورة وروح لاعبيه لينتهي لقاء الفريقين بالتعادل 1/1 لكل فريق وفي اللقاء الذي جمع سيح السندة بالفريق الجديد على دورات نادي الوحدة مع فريق الاتحاد الغربي تمكن الاتحاد الغربي ان تكن له الكلمة في هذة المباراة ويفوز بنتيجة مرضية لجماهيرة التي آزرته حتى نهاية اللقاء 2/صفر وفي اللقاء الذي جمع اصفر الحدة او كما يطلق علية الذهب مع فريق الجوابي الفريق الجماهيري وصاحب الروح والاداء استطاع فريق الحدة وبطل الدورة السابقة ان يرسم الفرحة والسعادة على محبيه ليعزف لاعبوه سيفونية كروية اعادت لجماهير الحدة امجاد هذا الفريق الذي خرج من هذا اللقاء بفوز مستحق وبهدفين حققها باقدام لاعبية محمد حمد الساعدي ومحمد ناصر الساعدي وفي المجموعة الاولى ضمن لقاءات هذة الدورو التقى فريق سيح السندة مع الفليج استطاع سيح السندة ان يواصل انتصاراتة ويفوز 2/صفر وفي اللقاء الجماهيري القوي والذي جمع القبس مع الاشخرة تمكنت الكتيبة القبساوية من رسم الفرحة على جماهيرة ويفوز على الاشخرة القوي بتيجة 2/صفر كما استطاع ابناء السويح وفي لقائهم مع فريق الرويس ان يواصلوا مسيرتهم الناجحة في الدورة ويفوز السويح 2/1 هذا والجدير بالذكر ان المنافسات الاخرى المصاحبة لهذة الدورة تتواصل بين الفرق المشاركة في العديد من الالعاب الرياضية والمسابقات الثقافية والدينية.



أعلى





تواصل ناجح لفعاليات المركز الصيفي بنادي مجيس

صحار ـ (الوطن ):ـ
تتواصل فعاليات المركز الصيفي لنادي مجيس والذي يستمر لغاية الثلاثين من الشهر الحالي تحت شعار (صيفنا... يجمعنا)، وقد اشتمل المركز الصيفي على العديد من الفعاليات الثقافية والعلمية والاجتماعية والترفيهية والرياضية ويضم هذا المركز 120 مشاركا يضم جميع الفرق التابعة للنادي من جميع مناطق شمال صحار وهي مجيس وفلج القبائل والخويرية وحارة الشيخ وعمق والعفيفة والصنقر والجفرة والملتقى والتي تتراوح أعمارهم ما بين 12 إلى 18 عاما، ويأتي هذا المركز الصيفي ضمن برامج نادي مجيس في فترة الصيف لشغل أوقات الفراغ لدى الشباب وتعليمهم بعض العلوم النافعة والتي تعود عليهم بالنفع والفائدة، ومن الفعاليات التي أقيمت خلال الأيام الماضية في المركز الصيفي دورة في الحاسب اللآلي
(الفوتوشوب) ودورة في الإلقاء والتأثير في الآخرين ودورة في التجويد ودورة في الخط العربي ودورة في الفقة (الوضوء والصلاة) ودورة في السيرة النبوية وزيارات للمستشفى ولشركات القطاع الخاص وميناء صحار الصناعي وكذلك إقامة محاضرات توعوية تقدمها مؤسسات حكومية ومحاضرات اجتماعية وتربوية ودينية في الفترة المسائية وقد انتظم المشاركون في المركز خلال الأيام الماضية كل حسب الأنشطة التي يرغب فيها الشخص.
الجدير بالذكر ان المشاركين تم توزيعهم على شكل مجموعات كل مجموعة تحتوي على ثلاثين مشاركا وذلك حسب الأنشطة المقامة في المركز الصيفي عن طريق أعضاء المركز الصيفي والبالغ عددهم عشرين متطوعاً.
حيث تشتمل المجموعة الأولى على دورة الخط العربي والبالغ عددهم 30 مشاركا ينقسمون إلى قاعتين كل قاعة بها 15 مشاركا يتعلمون خلالها مبادئ الخط العربي وأنواعه والتدرب على طريقة الكتابة وإجادة مهارة الخط العربي ويقوم بتدريس الخط معلمين متخصصين في الخط العربي.
والمجموعة الثانية مجموعة الحاسب الآلي يتلعمون خلالها مهارة (الفوتوشوب) ويبلغ عددهم 30 مشاركا يتعلمون في هذه الدورة كيفية استخدام الفوتوشوب ويطبقونه عمليا ويقوم بتدريس هذه الدورة الأستاذ حسين السعيدي مدرب متخصص في مؤسسة غراس.
أما المجموعة الثالثة فهي مجموعة التجويد والتي يقدمها الأستاذ سالم بن حسن المقبالي يقوم بتدريسهم أحكام التجويد مثل أحكام الميم الساكنة وأحكام النون الساكنة والمدود ومخارج الحروف وغيرها من مهارات التجويد وبعد ذلك يطبقون عمليا من خلال القراءة الفردية وتصحيح الأخطاء ويلغ عددهم 30 مشاركا.
أما المجموعة الرابعة فهي مجموعة الإلقاء والتي ينتظم فيها 30 مشاركا يتدربون فيها على طريقة الإلقاء والخطابة وإكسابهم الجرأة في التحدث أمام الاخرين وعدم الخوف والارتباك أثناء إلقائهم كلمة أو خطبة أمام الحضور يقدم هذه الدورة الأستاذ محمد عامر المعمري.
أما بالنسبة لبرنامج الزيارات فقد قامت مجموعة من المشاركين بعدة زيارات برفقة بعض مشرفي المركزالصيفي مثل زيارة مستشفى صحار المركزي وكان ذلك في يوم الأحد تم خلالها زيارة اقسام المستشفى والسلام والاطمئنان على صحة المرضى مصطحبين معهم بعض الهدايا والمطويات التي تذكرهم بضرورة صبر المريض والأجر الذي سيناله من الله تعالى نتيجة صبره على مرضه، وقد أبدى المرضى سعادة كبيرة لهذه الخطوة التي قام بها المشاركين في المركز الصيفي مما خفف بعض معاناة المرض عنهم وفي ختام الزيارة قدم المشرفون والمشاركون الشكر الجزيل لإدارة مستشفى صحار على تعاونهم وإتاحة الفرصة لهم لزيارة وتفقد المرضى والاطمئنان على صحتهم، وفي اليوم التالي قام بعض المشاركين في المركز بزيارة لمنطقة صحار الصناعية تم خلالها التعرف على كيفية عمل المصانع وأخذوا جولة في مصنعي زجاج مجان والصلان للأغذية شاهدوا في هذه الزيارة كيفية العمل في هذه المصانع، وفي اليوم الثالث قام المشاركون بزيارة لميناء صحار الصناعي تم خلال الزيارة أخذ جولة في موقع الميناء وبعض الشركات الموجودة في الميناء الصناعي وجولة في معرض الميناء، وقد أبدى المشاركين سعادة كبيرة لما شاهدوه من إنجازات صناعية ضخمة.



أعلى




السبب الإرهاق وعدم اكتمال اللاعبين
تأجيل مفاجئ لسفر المنتخب الوطني الأول إلى معسكر بيروت

قرر مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة القدم تأجيل سفر المنتخب الأول للمعسكر الخارجي المقرر صباح امس الى جمهورية لبنان الشقيقة وذلك بسبب عدم اكتمال اللاعبين من لاعبي المنتخب الاولمبي بسبب الارهاق الشديد الذي أصابهم على اثر المعسكر الخارجي الطويل الذي خضعوا اليه استعداداً لمباراتي المنتخب الصيني في التصفيات الاولمبية.
وقد ألتقت اللجنة الفنية بالجهاز الفني للمنتخب الوطني الاول وعلى رأسهم المدرب بول لوجوين من اجل ايجاد البدائل من ضمن القائمة الموسعة التى تم اعدادها لعناصر المنتخب الاول .
وسيتم الإعلان عن بدء المعسكر الخارجي خلال الايام القليلة القادمة بإذن الله تعالى. هذا ويود اتحاد الكرة ان يشيد بالعناصر التى التحقت بمعسكر المنتخب مساء أمس الاول ويرحب بالعناصر الجديدة التي سيتم استدعاؤها متمنياً للمنتخب الوطني التوفيق والنجاح في هذا التجمع استعدادًا لأولى مبارات تصفيات كأس العالم في 23 يوليو القادم بإذن الله.
وكان منتخبنا أدى مساء امس الاول أول مران له مع مدربه الجديد بول لوجوين على الملعب الفرعي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر حيث حضر التدريبات 16 لاعبا فقط من أصل 26 لاعبا وغاب عن المران 10 لاعبين مما اثار هذا الامر حفيظة لدى المدرب وطلب من المسؤولين بالاتحاد العماني والمنتخب توضيح الاسباب والمسببات التي ادت الى غياب هذا العدد الكبير من اللاعبين الذين شاركوا في مران اليوم الاول هم : فوزي بشير بيت دوربين واحمد مبارك كانو واسماعيل سليمان العجمي وسعد سهيل المخيني وحسن ربيع الحوسني وأحمد عبدالله العلوي وراشد جمعة الفارسي وعبدالرحمن صالح العلوي ومحمد هويدي الهوتي وجمعة درويش المعشري وعبدالسلام عامر المخيني ومحمد ربيع النوبي ويعقوب عبدالكريم القاسمي وحمود صالح السعدي مهند عبيد الزعابي وغاب عن التدريبات كل من فايز عيسى الرشيدي ومحمد صالح المسلمي ، علي هلال الجابري ومنصور غميل النعيمي وفهد خميس الجلبوبي وجمعة جميل المخيني وعيد محمد الفارسي وقاسم سعيد سنجور وعامر سعيد الشاطري وغالب حافظ السمين وحسين علي الحضري .
ولقد أدى المنتخب مساء امس مرانه الثاني على ملعب استاد السيب الرياضي بقيادة المدرب بول لوجوين حيث تميزت التدريبات بجدية كبيرة من قبل اللاعبين وتم تطبيق فيها مجموعة من التدريبات التكتيكية والخططية .


أعلى





نتائج مثيرة تشهدها فعاليات الملتقى الكروي الأول لفريق سرور بسمائل

سمائل ـ من يعقوب بن محمد الرواحي:
للأسبوع الثاني على التوالي متعة وإثارة تشهدها فعاليات الملتقى الكروي الاول للناشئين من مواليد 1993م فأدنى الذي ينظمه فريق سرور التابع لنادي سمائل الرياضي خلال الفترة من الثامن عشر من يونيو الجاري وحتى الخامس عشر من يوليو القادم ، بمشاركة (12) فريقا يمثلون الفرق الأهلية بالولاية ، بالإضافة إلى مشاركة فريقين يمثلان ولايتي السيب وبدبد ، حيث تم تقسيم الفرق المشاركة إلى ثلاث مجموعات المجموعة الأولى ضمت كلا من فريق (النجوم ، المازن، هيل ، الحصن) ، أما المجموعة الثانية فتضم كلا من فريق (سرور المنظم ، الجيله ، البرج ، الرشيد) ، فيما تضم المجموعة الثالثة فريق (الشخر بولاية السيب ، الفرفارة بولاية بدبد ، الصحوة ، الصويريج) ،
نتائج مباريات الجولة الثانية للملتقى
جاءت نتائج الجولة الثاني للملتقى متقربة مع نتائج الجولة الأولى التي انتهت أغلبها بنتيجة التعادل السلبي ، باستثناء المباراة التي جمعت بين فريقي هيل والحصن والتي تفوق فيها فريق هيل بنتيجة هدفين للاشيء كانا من إمضاء المتألقين أحمد مصبح الجهضمي وأيمن عواد الجابري ، حيث أقيمت ضمن مباريات الجولة الثانية خمسة لقاءات جاءت نتائجها على النحو التالي .. فوز فريق البرج على فريق الجيلة بنتيجة هدفين للاشيء سجلهما كل من حاتم خلفان القاسمي وأيمن مبارك المسلمي ، وحصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة اللاعب زكريا حمود الجابري للمرة الثانية على التوالي .. أدار اللقاء الحكم ناصر السيابي ، وبهذه النتيجة يكون فريق البرج تقدم خطوة للأمام نحو الصعود إلى الدور الثاني بعد أن رفع رصيده إلى 4 نقاط من فوز وتعادل ، وقد استحق نتيجة المباراة لما أظهره عليه الفريق من مستوى طيب ، في المقابل فإن فريق الجيلة لم يوفق في هذه المباراة وقد تلقى سيلا من الهجمات ويبقى أمله قائما حتى مباراته الأخيرة .. وفي اللقاء الذي جمع بين المنظم فريق سرور وفريق الرشيد انتهى اللقاء بتقاسم الفريقين لنقاط المباراة بعد تعادلهما السلبي بدون أهداف وقد حصل حارس سرور عدي الرحبي على جائزة أفضل لاعب في هذا اللقاء ، اتسمت المباراة بالحماس والندية واللعب الرجولي على الرغم من أن الفريقين لم يكونا متحفظين دفاعيا إلا أن المهاجمين عجزوا عن التسجيل حتى ضربة الجزاء التي أضاعها فريق الرشيد ، وقد برز من خلال هذه المباراة عدد من اللاعبين في الفريقين سيكون لهما مستقبل طيب في الدورة ولعل تألق حارس فريق سرورعدي عبدالله الرحبي كان من أبرز هذه المواهب بعد أم قدم مستوى جيدا واستطاع أن يمنع أكثر من هدف عن مرماه وتكسرت على يديه جميع الهجمات الخطرة التي قادها مهاجمو فريق الرشيد .. أما اللقاء الذي جمع بين فريقي النجوم وهيل فقد خرج الفريقان بنتيجة التعادل الإيجابي بهدف لكل منهما سجل هدف هيل اللاعب أحمد الجابري ، فيما سجل هدف النجوم بالخطأ عن طريق مدافعه ، أدار اللقاء الحكم مروان الندابي .. وفي المباراة التي التقى فيها فريقا المازن والحصن فقد انتهت النتيجة بفوز فريق الحصن بهدف للاشيء كان من إمضاء اللاعب مشعل سعيد المجيزي .. أدار المباراة الحكم أحمد الفليتي .. وفي آخر لقاءات هذه الجولة فقد التقى فريق الصويريج مع فريق الفرفارة انتهى بفوز الأخير بنتيجة هدفين للاشيء سجلهما كل من اللاعب خليل القرواشي وباسل الرواحي ..
الجدير بالذكر أن مباريات الملتقى تقام خلال أيام السبت والأحد والإثنين من كل أسبوع بواقع مباراتين في اليوم ، كما أن فعاليات الملتقى تحظى بمتابعة مستمرة عن طريق الشبكة الإلكترونية المتمثلة بموقع شبكة الفيحاء الذي يقوم بنقل مباشرة لكافة النتائج والتفاصيل المتعلقة بالملتقى .

أعلى





بمشاركة 125 فارسا من مختلف ولايات السلطنة
ختام مثير المهرجان الصيفي للفروسية بجعلان بني بوعلي

جعلان ـ من جمعه بن محمد الساعدي :
يشهد ميدان الفروسية بنادي الاصايل بولاية جعلان بني بوعلي بالمنطقة الشرقية مساء اليوم حفل اختتام مناشط وفعاليات المهرجان الصيفي للفروسية والذي ينظمة نادي الاصايل في كل عام في الفترة الصيفية هذا وسوف يقام حفل الختام تحت رعاية سعادة محمد بن ناصر الراسبي وكيل وزارة الدفاع وبحضور عددا من اصحاب السعادة المكرمين اعضاء مجلس الدولة واصحاب السعادة اعضاء مجلس الشوري والولاة والمسؤلين بالمنطقة الشرقية وسوف يشتمل برنامج حفل الختام على العديد من الفقرات والسباقات والفنون الشعبية ومنها ركضة للعرضة وترويض الخيول واستعراض لركوب الاطفال للخيل وفن للرزحة العمانية وتوزيع للجوائز على الشركات المساهمة الداعمة للرياضة الخيل في الولاية هذا وقد قامت اللجنة المنظمة للحفل بجهود متواصلة في التحضير والاستعداد لحفل اختتام هذا المهرجان الرياضي الكبير من اجل انجاحة وتوفير الاماكن المناسبة للمتابعين والحضور كون هذة الرياضة تستقطب العديد من المتابعين والمحبين لمتابعة رياضة ركوب الخيل من رجال ونساء واطفال . علي بن بدر السنيدي رئيس نادي الاصايل بجعلان بني بوعلي اوضح لـ (الوطن) الرياضي قائلا إننا سعداء ونحن نحتفل كل عام بإقامة هذة المهرجانات الصيفية الرياضية والتي والحمد الله كانت لها النجاحات الكبيرة في تشجيع الناشئة العمانية على ركوب الخيل واستغلال أوقات الشباب العماني في الفترة الصيفية وهذا النجاح والاستمرارية في إقامة مثل هذة المناشط الرياضية المفيدة نابعة من الاهتمام والحرص والدعم الذي تجدة الرياضة العمانية من حكومة مولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ أبقاه الله ورعاه ـ ومن القطاع الخاص في هذا الوطن العزيز .




أعلى




كوبا أميركا.. بطولة النجوم الواعدة

بوينوس ايرس ـ أ.ف.ب: تشهد بطولة كأس الامم الاميركية الجنوبية لكرة القدم مشاركة نجوم من الطراز الرفيع أمثال الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي روبينيو والاوروغوياني دييغو فورلان وغيرهم، لكنها تعرف في المقابل مشاركة نجوم صاعدين وواعدين فجروا مواهبهم في صفوف انديتهم هذا الموسم والهبوا سوق الانتقالات وبامكانهم نقل عدوى هذا التألق الى بطولة كوبا أميركا مع منتخبات بلدانهم
ـ لوكاس باريوس (البارغواي، 26 عاما). بعد تنقله بضع سنوات في اميركا الجنوبية (بما فيها اللعب مع كولو كولو التشيلي عام 2008 حيث سجل 37 هدفا في 38 مباراة!)، حزم هذا المهاجم الذي ولد ونشأ في الارجنتين، حقائبه للانضمام الى بوروسيا دورتموند الالماني عام 2009. سجل 35 هدفا في موسمين في البوندسليغا وساهم في تتويج فريقه بلقب الدوري عام 2011. مهاجم ضخم (83 كلغ 87ر1 م)، يلعب بقتالية ويتفوق في الكرات العالية ويرغم المدافعين على ارتكاب اخطاء كثيرة.
ـ إدينسون كافاني (الاوروغواي، 24 عاما). إذا كان نابولي الايطالي ضمن تأهله الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، فان الفضل يعود بشكل كبير الى مهاجمه ال"ماتادور" كافاني، صاحب المركز الثاني على لائحة الهدافين في الكالتشيو برصيد 26 هدفا متقدما على مهاجمين من العيار الثقيل امثال الكاميروني صامويل ايتو والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش وفرانشيسكو توتي وغيرهم. كافاني مهاجم متكامل، يسجل الأهداف بالرأس وبالقدمين اليسرى واليمنى وفي الوقت بدل الضائع، ومن التسديدات البعيدة، بالاضافة الى تحركاته الكثيرة في ارضية الملعب وحس تمركزه لطلب الكرات. في نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا، لعب ست مباريات في أصل سبع لمنتخب بلاده واكتفى بتسجيل هدف واحد تاركا النجومية للثنائي دييغو فورلان ولويس سواريز. في كوبا اميركا ستكون الفرصة مواتية امامه ليقول كلمته.

ـ فالكاو (كولومبيا، 25 عاما). فرصته لرد الاعتبار. تعرض فاكاو الملقب بـ"النمر" لانتقادات كثيرة في كولومبيا بسبب مستواه المتواضع الذي انعكس سلبا على منتخب بلاده وبالتالي فشل في حجز بطاقته الى مونديال 2010، لكنه تألق هذا الموسم بشكل كبير مع فريقه بورتو البرتغالي وقاده الى التتويج بالقاب الدوري المحلي حيث سجل 16 هدفا والدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" بتسجيله 17 هدفا (رقم قياسي) بينها هدف الفوز في المباراة النهائية على براغا البرتغالي، والكأس المحلية. ويتعين على راداميل فالكاو غارسيا، الذي يعتبر اسمه الأوسط تكريما للاعب الدولي البرازيلي السابق نجم الثمانينيات فالكاو، ان يثبت تألقه مع منتخب بلاده ليصبح النجم الاوحد في كولومبيا. ذلك يتوقف على مستواه في الارجنتين.
ـ غانسو (البرازيل، 21 عاما). يعتبر باولو هنريكي دي ليما الملقب بغانسو ("الاوز" بسبب بنيته الجسدية) صانع العاب من طينة النجوم الحاملين للرقم 10، يتوقع ان يكون الركيزة الاساسية للمنتخب البرازيلي، وهو الان لفت انظار كبار الاندية الاوروبية. فجر مواهبه عام 2010 في صفوف فريقه سانتوس ضمن الرباعي الرهيب (روبينيو ونيمار واندريه) قبل تعرضه لاصابة خطيرة في الركبة في أواخر أغسطس الماضي. عاد "المايسترو" الى الملاعب في مارس الماضي وتعرض مرة اخرى الى الاصابة لكنها كانت بسيطة. يرغب مدرب البرازيل مانو مينيزيس في منحه مفاتيح اللعب، وتبدو الفرصة امامه ليؤكد بانه على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه خصوصا في ظل غياب النجم ريكاردو كاكا.
ـ لوكاس (البرازيل، 18 عاما). حقق لوكاس رودريغيز مورا دا سيلفا، الذي يعتبر صانع الالعاب الدولي الفرنسي السابق زين الدين زيدان مثله الاعلى، صعودا صاروخيا: حجز مكانه اساسيا في تشكيلة ساو باولو في اغسطس 2010، واحتفل بمباراته الدولية الأولى في مارس 2011. يملك لوكاس الملقب ب"فتى الشباك" بنية جسدية نحيفة (72ر1 م) سريع ومراوغ يهوى الركض بالكرة مسافات طويلة. يحلم الآن باللعب في أوروبا.

ـ نيمار (البرازيل، 19 عاما). لم يبلغ حتى الان 20 عاما، لكن نيمار دا سيلفا سانتوس جونيور يعتبر ظاهرة فنية بنكهة (السامبا) ويقارن بكبار اللاعبين وباتت الاندية الكبرى تتهافت على الحصول على خدماته. قدم موسما سحريا رغم بعض المشاكل التأديبية في النادي: سجل هدفه الدولي الاول في اول مباراة دولية في اغسطس 2010، وقاد فريقه الى الفوز بلقب بطولة باوليستا، وكأس اميركا الجنوبية للشباب تحت 20 عاما مع لقب افضل لاعب وافضل هداف، ثم توج مع فريقه بلقب كأس ليبرتادوريس بتسجيله هدفا في اياب الدور النهائي. اعاد هذا المهاجم النحيف وصاحب تسريحة الشعر الغريبة الاطوار، فريقه الى ايام مجده في عهد بيليه. لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو هل سيتغلب هذا المهاجم الواعد على الضغط في كوبا اميركا؟
ـ الكسيس سانشيز (تشيلي، 22 عاما). شهد هذا المهاجم الصغير الحجم (71ر1 م و68 كلغ) ولادة ثانية في 27 فبراير 2011. في ذلك اليوم، سجل اربعة اهداف "سوبر هاتريك" مع فريقه اودينيزي في المباراة التي سحق فيها باليرمو 7/صفر في الكالتشيو. أنهى سانشيز الموسم برصيد 12 هدفا، وأصبح هدفا رئيسيا للأندية الأوروبية الكبرى. واكد زميله في اودينيزي انطونيو دي ناتالي مرارا وتكرارا "انه يريد أن يكون الأفضل. بامكانه ان يكون لاعبا اساسيا في تشكيلة فريق كبير مثل انتر ميلان او ميلان او يوفنتوس او برشلونة الذي يصارع الزمن من اجل الحصول على خدماته.

في كوبا أميركا 2011
التانجو تحت ضغط هائل لفك صيام عن الألقاب دام 18 عاما

بوينوس ايرس ـ أ.ف.ب: يدخل المنتخب الارجنتيني لكرة القدم بقيادة افضل لاعب في العالم في العامين الاخيرين ليونيل ميسي بطولة كأس الامم الاميركية الجنوبية "كوبا اميركا" التي يستضيفها من الاول الى 24 يوليو المقبل تحت ضغط هائل لفك صيام عن الالقاب دام 18 عاما حتى الان وبالتالي التتويج بلقب البطولة للمرة الخامسة عشرة في تاريخها.
اللقب الاخير للارجنتين كان عام 1993 في كوبا اميركا بالتحديد عندما استضافتها الاكوادور. وقتها احرز منتخب "البيسيليستي" بطل العالم عامي 1978 و1986، لقب المسابقة القارية للمرة الرابعة عشرة في تاريخه معادلا الرقم القياسي في عدد الالقاب في المسابقة والذي كان بحوزة الاوروغواي. منذ ذلك الحين، اكتفت الارجنتين ببلوغ المباراة النهائية للمسابقة في النسختين الاخيرتين وخسرتهما امام البرازيل بركلات الترجيح عام 2004 وصفر-3 عام 2007، ومباراتين نهائيتين في كأس القارات عامي 1995 و2005.
وزادت الهزيمة المذلة امام المانيا صفر/4 في الدور ربع النهائي لنهائيات كأس العالم الاخيرة في جنوب افريقيا 2010، من الضغط على كاهل ميسي وزملائه قبل كوبا اميركا.
واكد مهاجم مانشستر سيتي الانكليزي كارلوس تيفيز عقب الفوز الكبير على المنتخب الالباني المتواضع 4-صفر وديا الاسبوع الماضي: "يجب علينا الفوز باللقب مهما كلفنا الثمن، نحن نعرف ذلك"، فيما قال مهاجم اتلتيكو مدريد الاسباني سيرخيو "كون" اغويرو: "نحن ملزمون بالتتويج بلقب البطولة". وتكتسي النسخة الحالية اهمية كبيرة بالنسبة الى المنتخب الارجنتيني كونها فرصة لتحقيق حلمه الذي راوده منذ زمن بعيد لاعادة البسمة الى شفاه مشجعيه المتعطشة الى الالقاب، خصوصا وانه يلعب على ارضه وامام جماهيره، كما ان القرعة وضعته في مجموعة سهلة في الدور الاول هي الاولى الى جانب كولومبيا وبوليفيا وكوستاريكا التي تم استدعاؤها في اللحظة الاخيرة لتعويض انسحاب اليابان بسبب الكارثة الطبيعية التي هزت البلاد في مارس الماضي (الزلزال وتسونامي).
وعلى الرغم من اسلوب لعبه الجماعي المتذبذب، يعول المنتخب الارجنتيني على ترسانة خط هجومه والتي تضم نجوما من الطراز الرفيع امثال ميسي وتيفيز واغويرو وغونزالو هيغواين ودييغو ميليتو وانخل دي ماريا، كما انه استعاد قوته بعودة اللاعبين الذين كان مغضوبا عليهم من قبل المدرب السابق دييغو ارماندو مارادونا حيث حرمهم من المشاركة في المونديال وهم استيبان كامبياسو وخافيير زانيتي وغابريال ميليتو.
وحقق المنتخب الارجنتيني انتصارات مدوية بعد المونديال حيث فاز 4/1 على اسبانيا بطلة العالم في غياب لاعبين اساسيين عدة في صفوف ابطال اوروبا ايضا، وعلى البرتغال 2/1، والابرز الفوز على البرازيل 1/صفر وديا في الدوحة خصوصا وانه لم يفز على جيرانه اصحاب الرقم القياسي في عدد الالقاب في كأس العالم (5 مرات) في مبارياته الخمس الاخيرة (4 هزائم وتعادل واحد). وما يزيد قوة الارجنتين تألق ميسي افضل لاعب في العالم في العامين الاخيرين خلافا لمستواه بقيادة مارادونا (2008-2010)، كما انه فرض نفسه لاعبا حاسما في تشكيلة المدرب سيرخيو باتيستا الذي يطبق اسلوب لعب مشابه للذي يلعب به ميسي في فريقه برشلونة الاسباني. الدليل تسجيله لثلاثة اهداف في المباريات الدولية الودية وعرضه الرائع امام البانيا (تسجيله هدفا وصناعة هدفين).
ويبدو ان باتيستا، الذي خلف مارادونا عقب الخروج المذل من المونديال، تقدم كثيرا في ورش اعادة بناء منتخب بلاده مقارنة مع نظيره مدرب جيرانه البرازيليين مانو مينيزيس، بيد ان فكر المدرب الارجنتيني يبقى محدودا.
وواجه باتيستا انتقادات من رئيس الاتحاد الارجنتيني خوليو غروندونا ومارادونا بتلطيخه "سمعة" المنتخب بتفضيله المشاركة بالمنتخب الرديف في مباراتيه الدوليتين الوديتين امام مضيفتيه نيجيريا وبولندا حيث مني بخسارة مذلة امام الاولى 1/4 وسقط 1/2 امام الثانية مطلع الشهر الحالي. ورد باتيستا الذي قاد المنتخب الارجنتيني الى الفوز باللقب الاولمبي عام 2008 في بكين "أنا أتفهم بأنني لا أستطيع ارضاء الجميع، لكنني مقتنع بعملي".
وكان باتيستا اعلن اواخر مايو الماضي بان "الأرجنتين بحاجة الى الفوز بكأس العالم اكثر من كوبا أميركا"، لكنه يعرف جيدا بان الجميع لن يغفر له في حال الفشل في التتويج باللقب القاري خصوصا بان البطولة تقام على ارضه.

إزيزا وكارداليس.. قاعدتا عمليات التانجو واسامبا

بوينس آيرس ـ د.ب.أ: من أجل الفوز بكوبا أميركا، تتفق كل من الأرجنتين والبرازيل على نفس الفكرة: البقاء بعيدا عن الضوضاء. لذلك تعسكران خلال البطولة الأقدم على مستوى المنتخبات في العالم في إزيزا وكارداليس، الواقعتين بضواحي بوينس آيرس، في محاولة للبحث عن الهدوء ويعسكر راقصو التانجو بقيادة مدربهم سرخيو باتيستا بالمقر الحصين القائم على مساحة 48 هكتارا، الذي يملكه الاتحاد الأرجنتيني للعبة في إزيزا، قرب المطار الدولي وعلى مسافة 30 كيلومترا من مدينة بوينس آيرس افتتح المجمع الرياضي الواقع على طريق ريشييري عام 1988 ويعد مصدر فخر حقيقيا للاتحاد الأرجنتيني. هناك في قلب منطقة من الغابات، وداخل نفس المقر، تعمل ثلاثة مجمعات رياضية مخصصة لمختلف المنتخبات الأرجنتينية من كل الأعمار السنية. أحدها للشباب والآخر للمنتخب الأول، والثالث مخصص للأعمال الإدارية ويجد باتيستا إجمالا تسعة ملاعب من العشب الطبيعي متاحة أمامه، منها سبعة بالمقاييس القانونية، واثنان أصغر حجما يستخدمان لأغراض محددة أو في أيام الأمطار كما يتمتع باتيستا بملعب قانوني رائع من العشب الصناعي. كما يحتوي المجمع على صالة للجمنازيوم وأخرى للاستشارات الطبية وثالثة للعلاج الطبيعي وغرفة للساونا والمساج وقاعة للفيديو على أحدث طراز وعادة ما تقوم أندية الدرجة الأولى في الأرجنتين بمعسكرات تستغرق عدة أيام بأحد الفنادق أو في مقراتها. ورغم أن المدير الفني للمنتخب ليس من أنصار حبس اللاعبين لفترات طويلة،كانت كثيرة الأيام التي قضى فيها ليونيل ميسي ورفاقه ليلتهم داخل المجمع الرياضي،الذي اعتبر القاعدة التي تخرج منها كل تحركات الفريق لهذا الغرض كان يتم استخدام المبنى الثاني الذي يضم 22 حجرة،بكل واحدة منها ثلاثة أسرة ، رغم أن الغرفة لا تستقبل سوى لاعبين اثنين. ويجد اللاعبون هناك كل وسائل الراحة: التكييف وغرف الطعام وقاعة الألعاب والسينما المصغرة والمكتبة والإنترنت،رغم أن اللاعبين عادة ما يتصلون بالشبكة عن طريق الهواتف الخلوية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والحواسب اللوحية وباتت الجماهير الأرجنتينية معتادة على أن يأتي نجوم مثل سيرخيو أجويرو وخافيير ماسكيرانو وجونزالو هيجوين وأنخل دي ماريا إلى إزيزا كل شهرين أو ثلاثة من أجل خوض تصفيات اميركا الجنوبية لكن تلك الجماهير ليست معتادة على رؤية نيمار،الذي ينظر إليه على أنه "ميسي البرازيلي"، ورفاقه وهم يقيمون في بوينس آيرس فكيف ينوي الأرجنتينيون استقبال غريمهم اللدود؟

المنتخب الكوستاريكي يشارك بشعار "الرغبة والتعطش"

سان خوسيه ـ د.ب.أ: سافر المنتخب الكوستاريكي لكرة القدم بقيادة مديره الفني ريكاردو لا فولبي إلى الأرجنتين رافعا شعار "الرغبة والتعطش" لتحقيق نتائج طيبة في بطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا اميركا) التي تستضيفها الأرجنتين من الأول إلى 24 يوليو المقبل وما زالت مظاهر الحزن تخيم على أجواء الفريق بعد وفاة مدافعه دينيس مارشال في حادث سيارة يوم الخميس الماضي وقال الأرجنتيني لا فولبي يوم الأحد الماضي إن المنتخب الكوستاريكي
سيخوض كوبا اميركا بشعار "الرغبة والتعطش" حيث يتوقع على الأقل أن يصعد الفريق للدور الثاني في البطولة رغم مشاركته بلاعبين لا تزيد أعمارهم على 22 عاما مطعما بخمسة لاعبين على الأكثر يتجاوزون هذه السن ويخوض المنتخب الكوستاريكي الدور الأول للبطولة ضمن المجموعة الأولى التي تضم معه منتخبات الأرجنتين وبوليفيا وكولومبيا ويبدأ مسيرته في البطولة بلقاء كولومبيا يوم السبت المقبل.


فوز البيرو على السنغال 1/صفر

ليما ـ أ.ف.ب: فاز منتخب البيرو على نظيره السنغالي 1/صفر في مباراة كرة القدم الدولية الودية اقيمت على ملعب "اليخاندرو فيانويفا" في العاصمة ليما امام 15 الف متفرج استعدادا للمشاركة في كوبا اميركا من 1 الى 24 يوليو في الارجنتين وسجل مهاجم هامبورغ الالماني باولو غيريرو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 89 ولعبت السنغال بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 65 اثر طرد لاعب الوسط مصطفى كاسيه قبل ان يطرد زميله ستيفان بادجي في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع وكانت السنغال خسرت امام الاكوادور صفر/2 واكملت المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 49 وتلعب البيرو في كوبا اميركا في المجموعة الثالثة الى جانب تشيلي والمكسيك والاوروغواي.

الرئيس البوليفي موراليس يحضر الافتتاح

لاباز ـ د.ب.أ: أكدت الحكومة البوليفية أن الرئيس البوليفي إيفو موراليس سيحضر المباراة الافتتاحية لبطولة كأس أمم اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) التي تفتتح فعالياتها غدا في الأرجنتين وتستمر حتى 24 يوليو المقبل ويلتقي المنتخب البوليفي في المباراة الافتتاحية نظيره الأرجنتيني، صاحب الأرض، في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الأولى في الدور الأول للبطولة ويسافر الرئيس البوليفي إلى الأرجنتين حيث يلتقي كريستينا فيرنانديز دي كيرشنر رئيسة الأرجنتين على أن يحضر المباراة الافتتاحية بين منتخبي البلدين ثم العودة إلى بوليفيا.

فضيحة جنسية تدفع الاتحاد المكسيكي إلى استبعاد 8 لاعبين

مكسيكو ـ ا.ف.ب: تلطخت سمعة المنتخب المكسيكي بسبب فضيحة جنسية مدوية قبل مشاركتها في نهائيات كأس اميركا الجنوبية لكرة القدم "كوبا اميركا" المقررة في الارجنتين من 1 الى 24 يوليو المقبل واستبعد الاتحاد المكسيكي 8 لاعبين سمحوا بدخول "نساء" قدمتهم وسائل الاعلام المكسيكية على انهن "مومسات"، الى غرفهم التي تعرضت لاحقا الى السرقة بحسب ادارة فندق اقامتهم في كيتو والتي رفضت تحمل اي مسؤولية تتعلق بهذه القضية.
وهي ثاني فضيحة جنسية تضرب المنتخب المكسيكي. ففي سبتمبر الماضي تم ايقاف 11 لاعبا لمدة 6 أشهر مع فرض غرامات مالية بحقهم بينهم مهاجم ارسنال الانكليزي كارلوس فيلا ولاعب غلاسكو رينجرز الاسكتلندي ايفراين خواريز بسبب مشاركتهم في حفلة غير مرخصة ضمت مومسات ومثليين للاحتفال بفوزهم في مباراة ودية الفضيحة الجديدة تشكل ضربة قوية للمنتخب المكسيكي الملقب ب"ال تري" لانها تأتي في وقت لا تزال فيه البلاد تعيش نشوة التتويج بلقب الكأس الذهبية المخصصة لمنتخبات منطقة الكونكاكاف (اميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) الاحد الماضي على حساب الولايات المتحدة 4-2 في المباراة النهائية.
وكان الاتحاد المكسيكي قرر ان يرسل الى كوبا اميركا منتخب شباب تحت 22 عاما معززا بخمسة لاعبين من المنتخب الاول، وذلك حفاظا على لاعبي المنتخب الاول كي لا يشاركوا في بطولتين كبيرتين في مدى شهرين وسيدفع هؤلاء اللاعبين الشباب الثمانية الثمن غاليا ليعرفوا معنى كلمة "الانضباط" حيث قرر الاتحاد المكسيكي وقفهم لمدة 6 اشهر بالاضافة الى دفع غرامة بقيمة 4170 دولار، وذلك بعد تورطهم بحادثة في احد الفنادق بمدينة كيتو بعد مباراة دولية ودية على الاكوادور 1/صفر السبت الماضي واكد مدير المنتخبات المكسيكية هيكتور غونزاليز ايناروتي ان اللاعبين الثمانية "خرقوا انظمة اللعبة وتم وقفهم لمدة 6 اشهر" وسمح اللاعبون بدخول "نساء" الى غرفهم التي تعرضت لاحقا الى السرقة (مال ومعدات الكترونية) بحسب ادارة الفندق التي رفضت تحمل اي مسؤولية تتعلق بهذه القضية. وعندما تقدم الجهاز الفني للمنتخب المكسيكي بشكوى الى ادارة الفندق قامت الاخيرة باللجوء الى الكاميرات فاظهرت الصور دخول وخروج اللاعبين مع الفتيات واكد مصدر في الاتحاد المكسيكي في الوهلة الاولى ان الامر يتعلق ب7 لاعبين قبل ان يعلن لاحقا بانهم 8 النساء المتهمات تم تقديمهم من قبل العديد من الصحف المكسيكية على انهن "مومسات" استنادا الى تصريحات روبرتو راميا مدير الفندق الذي استخدم هذا المصطلح، منددا بالعثور على الواقيات الذكرية في غرف اللاعبين متطرقا الى ان فرضية "مفاتيح مسروقة سلمت إلى المتواطئين" لتسهيل سرقة اللاعبين عندما لم يكونوا متواجدين في الغرف واضاف ايناروتي "لقد اعترف اللاعبون بالخطأ"، مضيفا ان اللاعبين الثمانية الموقوفين هم: اسرائيل خيمينيز ونيستور فيدريو وجوناثان دوس سانتوس وماركو فابيان وخورخي هرنانديز وخافيير كورتيس ونيستور كالديرون ودافيد كابريرا. ويعتبر جوناثان دوس سانتوس لاعب فريق رديف برشلونة الاسباني احد النجوم الصاعدة في سماء الكرة المكسيكية. شقيقه جيوفاني المعار الموسم الماضي الى راسينغ سانتاندر الاسباني) لم يتورط في الفضيحة.
انها ضربة موجعة للمكسيك التي تلعب في كوبا اميركا في المجموعة الثالثة الى جانب تشيلي والبيرو والاوروغواي. مباراتها الاولى ستكون امام تشيلي في الرابع من يوليو المقبل.

باتيستا "يجرب" تيفيز بدلا من دي ماريا

بوينس آيرس ـ د.ب.أ: حرص المدرب سيرخيو باتيستا المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم على تجربة اللاعب كارلوس تيفيز كمساعد لهجوم الفريق الذي يقوده ليونيل ميسي وإيزكويل لافيتزي بدلا من آنخل دي ماريا وذلك قبل المباراة المقررة أمام منتخب بوليفيا بعد اليوم في افتتاح بطولة كأس أمم اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) 2011 بالأرجنتين وبعد عدة شهور رفض فيها باتيستا استدعاء تيفيز نجم مانشستر سيتي الإنجليزي إلى صفوف المنتخب الأرجنتيني (راقصو التانجو)، منح باتيستا الفرصة أخيرا إلى اللاعب وقد يستعين به ضمن التشكيل الأساسي للفريق في المباراة الافتتاحية للبطولة التي تستضيفها الأرجنتين من الأول إلى 24 يوليو المقبل ويخوض المنتخب الأرجنتيني فعاليات الدور الأول في البطولة ضمن المجموعة الأولى التي تضم معه منتخبات بوليفيا وكولومبيا وكوستاريكا. ورفض باتيستا الإعلان عن التشكيل الأساسي الذي سيخوض به الفريق المباراة الافتتاحية للبطولة.

بيرو ورحلة الخروج من المركز الأخير

ليما ـ د.ب.أ: لو لم تخرج بيرو بلقب الفريق الأضعف من بطولة أمم اميركا الجنوبية "كوبا اميركا" فسيصبح ذلك تقدما في حد ذاته،بعد أن كان تذيل الترتيب في تصفيات القارة للمونديال الأخير بمثابة وصول الفريق إلى مرحلة "ما تحت الأرض" ولا يحب المدرب الأوروجوياني القدير سيرخيو ماركاريان لقب "الساحر" الذي يطلقه عليه الكثيرون، حيث يعتبرها مسئولية كبيرة ولأن خلفيته الدينية الكبيرة تجعله يرفض جميع أعمال السحر ومع سقوطها في يد إدارة تفتقد إلى المبادرات ، إلا تلك التي تسمح لها بالبقاء في مواقعها،سقطت الكرة البيروفية في هوة ساحقة خلال الأعوام الأخيرة، فبيرو لم تتأهل إلى كأس العالم منذ عام 1982 في إسبانيا. كما لم يبرز منتخب البلاد على الصعيد الإقليمي وعلى صعيد الأندية، اقتصر الأمر على وصافة دوري أبطال اميركا الجنوبية "كأس ليبرتادوريس" عام 1996 لفريق سبورتينج كريستال ولقب في كأس أندية اميركا الجنوبية "كوبا سودأميريكانا" عام 2001 لفريق ينسيانو. وتلقى ماركاريان (66 عاما)، الذي تتضمن سيرته الذاتية تدريب منتخبات باراجواي ولقبين محليين مع أقوى فريقين في بيرو أونيفرسيتاريو وكريستال، العام الماضي عرضا صعبا، لكنه قبل التحدي لكن المدرب لا يراهن على كوبا اميركا: "نحلم بتقديم تصفيات جيدة، لأن علينا أن نفهم بوضوح أن الهدف الرئيسي هو التأهل إلى مونديال البرازيل عام 2014". رغم ذلك، تبقى البطولة القارية في الأرجنتين هي الخطوة الأولى الكبرى نحو هذا الهدف ولا تملك بيرو الكثير من النجوم،لكنها لا تفتقدهم تماما. فالهداف الأجنبي الأول في تاريخ الدوري الألماني لكرة القدم "بوندسليجا" هو كلاوديو بيزارو،لكنه سيغيب عن بيرو في هذه البطولة للإصابة. ويكمل محترفان آخران في ألمانيا هما جيفرسون فارفان وباولو جيريرو مع المحترف في إيطاليا خوان فارجاس،مجموعة النجوم في المنتخب اللاتيني،لكن عليهم جميعا دين لمنتخب بلادهم لم يسدد بعد بعد ذلك هناك محترفون في أوروبا أقل شهرة مثل ألبرتو رودريجيز وكارلوس زامبرانو وسانتياجو أكاسييتي،بأندية في البرتغال وألمانيا وأسبانيا على الترتيب. أما باقي لاعبي الفريق فخبراتهم محدودة في البطولات الكبرى. ويقول ماركاريان بحماس :"لو قدم كل لاعب أقصى ما لديه يمكننا أن نصبح فريقا قادرا على المنافسة". ويضيف :"لعبنا مباريات ودية دون أن نستقر على التشكيل الأساسي، ورغم ذلك مضت الأمور معنا على نحو جيد" وتصنع الإصابات مشكلة. بيزارو وجيريرو وفارجاس غابوا فترة كبيرة عن مرحلة الإعداد، وفارفان غاب أيضا مدة طويلة بسبب عدم الانضباط. و"الساحر" كان بحاجة إلى كل بهؤلاء من أجل الظهور بقوة وقال المدرب :"إننا نعاني من صعوبات كبيرة، لكننا نقاتل. إننا شجعان ونعتقد أننا نتحلى بالموارد" وجرب ماركاريان 3/4/3 التي تختلف عن 4/4/2 التي عادة ما اتبعتها بيرو. لكنه أبدى أيضا قدرا كبيرا من المرونة،وربما كان يحضر تكتيكات أخرى من تحت الطاولة وكان المدافع عن المرمى البيروفي في السنوات الأخيرة هو لياو باترون، لكنه أصيب قبل عدة أشهر ولن يلحق بالبطولة. لكن ليس على ماركاريان القلق لأن البدائل جيدة،في وجود سالومون ليبمان وراؤول فيرنانديز ويثبت الثلاثي رودريجيز وأكاسييتي وزامبرانو في مراكز الدفاع، لكن البدائل ضعيفة المستوى رغم كثرتهم، حتى أنه من المرجح أن يكون البديل في حالة غياب أحد الأساسيين، اللعب بأربعة في الخلفية وربما كان مستوى جانكارلو كارمونا في اليمين أقل من تألق فارجاس في اليسار، لكنه لاعب مجتهد. وكان يفترض أن يلعب خوسيبمير في مركز قلب الوسط، لكن جلوسه على مقاعد بدلاء ريفر بليت يقلل من فرصه في دخول التشكيل أمام رينالدو كروزادو وأنطونيو جونزاليس،أو لويس راميريز في حالة الرغبة في الهجوم وبات من المستحيل أن يكون الثلاثي المنتظر في الهجوم مكونا من النجوم فارفان وبيزارو وجيريرو،لكن البدائل ستكون الدفع براميريز في الأمام وهناك أيضا روبرتو ميرينو، وكذلك الصاعد أندريه كاريو لاعب سبورتينج لشبونة البرتغالي حراس مجتهدون ومدافعون أقوياء ومهاجمون مشهورون. إذن نقطة الضعف ستكون في الوسط،الذي يعد قصوره السبب الوحيد في اختلاف أداء المهاجمين في أنديتهم عن المنتخب كما تبدو المعنويات عاملا سلبيا ، ففي أوقات كثيرة يلاحظ أن لاعبي بيرو يدخلون الملعب وهم يعانون من عقدة الخوف،وهو ما يؤدي إلى تحول الأمور إلى الأسوأ إذا ما بدأت اللقاءات في غير صالحهم ، لذا يسعى ماركاريان إلى تحفيزهم لإخراج أفضل ما لديهم وتلعب بيرو في المجموعة الثالثة مع تشيلي والمكسيك وأوروجواي. ونظريا تبقى هي الفريق الأضعف ، لكنها تملك "ساحرا" على مقاعد البدلاء،وربما تنجح تعاويذه.

منتخب الإكوادور يواجه تحديا مثيرا

كيتو ـ د.ب.أ: لم يكمل المدرب الكولومبي رينالدو رويدا عاما واحدا مع المنتخب الإكوادوري لكرة القدم لكنه أثار العديد من التساؤلات والشكوك حول ما يمكن أن يقدمه الفريق في بطولة كأس أمم اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) التي تستضيفها الأرجنتين الشهر المقبل في ظل موجة التغييرات التي أجراها على صفوف الفريق من ناحية وابتعاد العديد من العناصر الأساسية المخضرمة عن صفوف الفريق وعندما يخوض المنتخب الإكوادوري فعاليات كوبا اميركا 2011 بالأرجنتين، سيكون الهدف الأساسي للفريق هو التوصل إلى التشكيل المثالي الذي يمكن من خلاله المنافسة بقوة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل وتمثل البطولة القارية أول اختبار للمنتخب الإكوادوري بقيادة رويدا الذي قاد الفريق في عدة مباريات ودية فقط على مدار 11 شهرا تولى فيها مسئولية الفريق وتولى رويدا تدريب الفريق في أغسطس 2010 بعد نهاية مسيرته مع منتخب هندوراس في بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا وجاء إسناد المهمة إلى رويدا ليقطع الطريق أمام حالة الفوضى وعدم الاستقرار التي مر بها المنتخب الإكوادوري بعد فشله في التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا حيث احتل المركز السادس في التصفيات. وظل المنتخب الإكوادوري بلا مدير فني رسمي لأكثر من عام حتى جاء رويدا ليشعر أنصار الفريق بالارتياح قبل أن يعاودهم القلق على الفريق بسبب كثيرة التغييرات التي أجراها رويدا والتي أسفرت عن غياب العديد من اللاعبين المخضرمين عن صفوف الفريق وعلى مدار تسع مباريات ودية خاضها المنتخب الإكوادوري بقيادة رويدا ، حقق الفريق الفوز في مباراتين فقط وتعادل في أربع وخسر ثلاث مباريات وسجل لاعبو الفريق 11 هدفا في هذه المباريات واهتزت شباك الفريق بمثلها وذلك بخلاف المباراة التي خسرها مؤخرا أمام المنتخب المكسيكي الأولمبي صفر/1 وخلال هذه الشهور الماضية ، استدعى رويدا إلى الفريق أكثر من 40 لاعبا مما حرم الفريق من الاستقرار الذي يحتاجه في الاستعداد لبطولة كبيرة مثل كوبا اميركا ولكن رويدا حرس دائما على التأكيد للجميع بأن هدفه الأساسي هو التأهل لمونديال 2014 بالبرازيل ولذلك فإنه يسعى لتكوين فريق يعتمد على اللاعبين الشبان القادرين على المنافسة بقوة في تصفيات اميركا الجنوبية المؤهلة للمونديال وكان ثمن هذه التغييرات هو ابتعاد العديد من اللاعبين المخضرمين والبارزين عن صفوف المنتخب الإكوادوري سواء لكبر السن أو لعدم اقتناع رويدا بمستواهم وتعرض رويدا لاتنتقادات حادة بسبب قراره بعدم استدعاء قائد الفريق إيفان "بام بام" هورتادو (36 عاما) حيث استدعى مكانه لاعبون أصغر سنا مثل خورخي جواجوا وخايرو كامبوس وإيساك مينا ورغم عدم توصل رويدا بعد إلى التشكيلة المثالية لخط الدفاع، أصبح من الصعب عليه إعادة بام بام وكان اللاعب خوسيه فرانسيسكو سيفايوس ، الذي يشتهر بأنه أفضل اللاعبين في تاريخ الإكوادور ، ضمن حسابات رويدا في بداية مسيرته مع الفريق ولكن سيفايوس أعلن اعتزاله في 16 مايو الماضي ليشغل منصب وزير الرياضة في الإكوادور ويفتقد رويدا في خط الهجوم جهود اللاعب كارلوس تينوريو (31 عاما) لاعب النصر الإماراتي حيث يحترف اللاعب في أندية الخليج منذ عام 2003. كما نال رويدا انتقادات حادة لغياب اللاعبين فيليبي كايسيدو وخوفري جويرون رغم تألق كايسيدو بشكل كبير مع فريق ليفانتي الذي انتقل إليه في الموسم المنقضي وسجل له 13 هدفا في 27 مباراة ليساعده على البقاء في دوري الدرجة الأولى بأسبانيا وعلى غير المعتاد ، لم يشغل اللاعبون المحترفون في الخارج تفكير رويدا لتكون المرة الأولى في التاريخ التي يعتمد فيها منتخب الإكوادور على لاعبي الدوري المحلي مع الاستعانة بعدد قليل للغاية من المحترفين بالخارج مثل اللاعب لويس أنطونيو فالنسيا المحترف في مانشستر يونايتد الإنجليزي وكريستيان نوبوا قائد فريق روبن كازان الروسي وأصبح الهدف الرئيسي لرويدا حاليا هو تقديم عروض جيدة ونتائج طيبة في كوبا اميركا من أجل إقناع أنصار الفريق بجدوى التغييرات التي أجراها حتى لا يضطر للعودة إلى المستبعدين من أجل المنافسة بقوة في تصفيات المونديال وعلى مدار التاريخ، كانت بطولات كوبا اميركا سببا دائما في رحيل مدربي المنتخب الإكوادوري بسبب سوء نتائج الفريق في مشاركاته بالبطولة ولكن رويدا تولى المسئولية قبل فترة قصيرة وما زال قادرا على تحمل صدمات الفشل أو التعامل بحكمة مع أي نجاح قد يحققه في البطولة.


أعلى

`

الصفحة الرئيسية | المحليات | السياسة | اراء
الاقتصاد | الرياضة | ثقافة وفنون | الصفحة الدينية | كاريكاتير


حركة القمر والكواكب السيارة خلال شهر يونيو 2011 م

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


.Copyright 2003, Alwatan©Internet Dept